ألمانيا ترفع تمويلها في خطة الاستجابة الأردنية إلى 57 مليون دولار

مدار الساعة - دعمت الحكومة الألمانية خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية بمبلغ 29 مليون دولار لدعم المجتمعات المستضيفة، ليرتفع حجم التمويل الألماني للخطة إلى 57 مليون دولار في عام 2018.

وأسهم التمويل الألماني في ارتفاع حجم تمويل الخطة إلى 395 مليون دولار، من أصل 2,517 مليار دولار منذ مطلع العام الحالي وحتى الجمعة 14 سبتمبر.

وبلغت نسبة تمويل خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية 15.7%، وبعجز تمويلي وصل إلى 2,12 مليار دولار من حجم الموازنة السنوية المخصصة لدعم اللاجئين السوريين في الأردن.

ويظهر الموقع الذي أطلقته الحكومة الأردنية لخطة الاستجابة عن ارتفاع حجم الدعم المقدّم من الحكومة الألمانية في سبتمبر بنحو 29 مليون دولار عما كان عليه في أغسطس، وفي الفترة التي تلت توقيع وزارة التخطيط والتعاون الدولي 3 اتفاقيات مع الحكومة الألمانية، قدّمت خلالها الأخيرة تمويلاً قيمته 115 مليون يورو.

وقالت وزيرة التخطيط والتعاون الدولي ماري قعوار، على هامش توقيع الاتفاقيات مع الحكومة الألمانية: "إن الاتفاقيات تضمنت منحة بقيمة 20 مليون يورو تأتي لتمويل المرحلة الثالثة من مشروع "تمويل الرواتب لدعم تسريع وصول أطفال اللاجئين السوريين للتعليم الرسمي للعام الدراسي 2018/2019 وبما لا يؤثر على جودة التعليم للأردنيين".

والتزمت ألمانيا خلال المحادثات الحكومية الأردنية الألمانية السنوية التي عقدت في عام 2017، بتقديم مساعدات للأردن لعام 2017 بحجم إجمالي يصل حوالي 600 مليون يورو تتضمن مساعدات تنموية (مالية وفنية) وإنسانية للاجئين السوريين ودعم المجتمعات المستضيفة، وهي سابقة لألمانيا جعلت منها ثاني أكبر دولة مانحة للأردن، بحسب بيانات وزارة التخطيط.

ويشير موقع خطة الاستجابة في آخر تحديث له إلى أنه تم تمويل دعم المجتمعات المستضيفة بنحو 138 مليون دولار، وتمويل دعم اللاجئين السوريين بنحو 143 مليون دولار، و111 مليون دولار لبند دعم الخزينة.

وتصدّر البنك الدولي GCFF قائمة المانحين لخطة الاستجابة بقيمة 111 مليون دولار، يليه الحكومة الألمانية بقيمة 57 مليون دولار، ثم الاتحاد الأوروبي بقيمة 40 مليون دولار، وصندوق (مدد) للتمويل بقيمة 29 مليون دولار، والولايات المتحدة الأميركية بـ 23 مليون دولار، تركّزت القيمة الأعلى من المنحة لدعم المعيشة والحماية الاجتماعية والصحة والتعليم.

وأظهرت بيانات التمويل لخطة الاستجابة لعام 2017، أنه تم تمويل نحو 1.72 مليار دولار من أصل 2.65 مليار دولار وبنسبة تمويل بلغت 65%، 758 مليون دولار منها موجهة لدعم اللاجئين السوريين، و654 مليون دولار لدعم خطة الاستجابة، و307 مليون دولار لدعم موازنة الحكومة الأردنية في مواجهة أعباء اللجوء.

ويعيش في الأردن نحو 1,3 مليون لاجئ سوري، وفقاً لبيانات رسمية، 666 ألفا منهم مسجّل لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ويعيش ما نسبته 81,1% من اللاجئين خارج المخيمات و133,1 ألف لاجئ داخل 3 مخيمات هي الأزرق، والمخيم الإماراتي الأردني والزعتري، بحسب المفوضية.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية