موقع نبض أراده خبراً عاجلاً وقناة الاردن اليوم تريد به قنص «المملكة»

مدار الساعة - بقلم: محمد الجغبير

موقع نبض أراده خبراً عاجلاً و "قناة الاردن اليوم" تريد به قنص "المملكة" وانا اقول لا تُرمَى الحجارة على استوديوهاتٍ نوافذها مصنوعة بذات النوع من الزجاج.....

"الاردن اليوم" في عينها على الحدث تسلط الضوء ان احد (القاوناوات) اضرت بالاستثمار وسمعة الاردن بحسب مقدمة البرنامج وجل من لا يسهو وهي تقصد (القنوات) وتتحدث عن قناة المملكة بعد ان اطلت علينا في خبر عار عن الكرامة في موقعها المعنون كالاتي (غارات جوية للجيش الاسرائيلي تقتل ٣ فلسطينيين).

على "المملكة" اولا ان تعتذر من العروبة جمعاء لان قتلى فلسطين هم شهداء لا فرق بين مثلث وموحد منهم لانهم شعب مقاوم يقاوم الاحتلال بكل اشكال العربدة التي اعتدنا ان نقف مكتوفي الايدي تجاهها لا حولا لنا ولا قوة سوى الشجب والاستنكار

وفي هذا المقام اعود للمطالبة من الدولة الاردنية ليتها نظرت الى مؤسسة الاذاعة والتلفزيون بعين العطف والفخر واوكلت اليها مهمة تطوير المشهد الاعلامي برمته لربما اصبحت الرائدة في هذا الحيز الفضائي دون الحاجة لمملكة تستقطب من كل حدب وصوب طاقاتها التي زودتها بارقام فلكية كدخل شهري لافرادها (...) دون العلم ان لواء الضليل في الزرقاء التي تجاور معسكرات الجيش العربي الاردني بعض من ابناء ذاك اللواء يمشون حفاة على الارض، ودون العطف على حرس حدود شمالية للمملكة الاردنية لم تغفو جفون جنودها براحة طيلة ايام الازمة السورية رواتبهم لا تزيد عن ال٤٠٠ دينار ..

ودون ادنى معرفة عن جنوب مسحوق يعيش عالظلم والتهكم من مسؤول ان اراد ان يتفقده يذهب اليه بالمروحية ليأتي من يهجونا بالديدان لاننا تساءلنا يوما اين الملك !!

وعودة الى الموضوع الرئيس اتساءل وايهما افضل يا اردن اليوم ان يتم استضافة عوني مطيع صاحب اكبر قضية تهريب وتزوير وتدمير للاقتصاد الوطني على قناتكم المبجله وتلميعه لنا كنجم بريء على ذات البرنامج والتي ستبقى وصمة عار تلاحق تاريخكم النضالي من اجل اعلام اردني وطني راسخ الثوابت برغم الجمالية المطلقة لبرنامجكم الصباحي عالريق ومن تقود دفته الاعلامية الابرز في قناتكم ( هنا الاعرج)

او ان نقدم الحقائق دونما اي مساحيق تجميل نداعب بها بين السطور كما قدمتها المملكة في تحقيقها الواقعي وما خفي اعظم..

اذن لا نرمي الحجارة ونحن من بيوت زجاجية اوهن من بيت العنكبوت هو خير لنا وفصل الكلام باننا في ظل دعم البُلَهاء الهواة لقيادة المنابر الاعلامية سنبقى اسفين لسماع النقد (اللازع) ونسقط بالهاوية

التحقيق الذي نشر على "المملكة" والسلسلة القادمة على شاكلته لربما هي اداة التطهير الوحيدة لقناة "المملكة" على ساعات الهواء البائسة التي تنشرها عبر اثير اقمارها والذي عرى مواطن الفساد وبث الذعر في قلوب اربابها العفنة ووضع الدولة برمتها على اول الطريق للحفاظ على الاستثمار ان كان هناك استثمار حقيقي في اصل الحكاية

مع ايماني العميق مسبقا بأن مالك قناة الاردن اليوم ربما هو الوحيد القادر على النهوض بالاعلام وناديت كثيرا بان تنيط الدولة به تطوير المشهد الاعلامي لخبرته وتاريخه بالعمل في هذا المجال وهو الاقدر على ان يدير تلك اللعبة

ولكن للعبة شروطها وعلى سبيل المثال لا الحصر من لم يعمل بالاعلام بتاتا ولم يكن يوما وحتى وان كان مراقب موظفين في (المرحومة) (...) أو انشأ مركزا للاعلام بغية الحصول على الدعم المالي من مؤسسات الـ (NJOs ) فهذا لن يخرج لنا مشهدا بصريا نفتخر به

واخر ( فني فيديوتيب) لن يزيد انجازا عظيما للمشهدية

ومنظم حفلات لن يخرج اعلاما مهنيا واضح المعالم فهي ليست دائرته

ومن في مقتبل العمر ذو عودا مازال طريا ماذا هو بصانع لحزمة برامج لا يدخل سوقها الا المشبعين بخبرة عقولهم والاشبه بالمخترعين !!!

ذاك هو واقع اعلامنا المرئي الخاص المرير وحقيقة هنا اسجل شهادة حق في العلامة الفارقة لمسيرة الوطن (التلفزيون الاردني) الشاشة الاولى في المحيط العربي ...

مع تحفظي الشديد ضد كل تلك الدكاكين التي يتم افتتاحها تحت طائلة الإعّ...باميا وعكوب


التعليقات

متابع -

11/08/2018 - AM 03:08 | ( 1 )
تصحيح للاخ المحرر NGOs وليست NJOs لانها اختصار ل (Non-governmental organizations)

سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية