تدهور الحالة الصحية للقيادي الاسلامي الزيود

مدار الساعة - تدهورت الحالة الصحية للأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي، محمد عواد الزيود، ونقل على إثرها إلى مركز الحسين للسرطان، الثلاثاء الماضي.

وبحسب عائلة الزيود فإن حالته حرجة، إلا أنه لم ينقل إلى العناية المركزة.

واكتُشفت إصابة الزيود بمرض السرطان بشكل مفاجىء منتصف شهر رمضان المبارك.

والزيود هو الأمين العام لحزب جبهة العمل الإسلامي للدورة الثانية بعد فوزه بالمنصب في الاول من شهر أيار الماضي.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية