دولة عربية تحتضن كأس السوبر الإسباني

مدار الساعة - قال الاتحاد الإسباني لكرة القدم، اليوم الاثنين 9 يوليو/تموز، إن مباراة السوبر الإسبانية بين فريقي برشلونة وإشبيلية ستقام من مباراة واحدة في مكان محايد يوم 12 أغسطس/آب المقبل بدلا من مباراتي الذهاب والعودة التقليدية.

وبحسب وكالة رويترز، قال رئيس الاتحاد لويس روبياليس، إنه يأمل في أن تقام المباراة في مدينة طنجة المغربية، ورهن ذلك بموافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

وقال روبياليس، إنه كان من المستحيل تنظيم مسابقة ذات شقين بسبب مشاركة إشبيلية في التصفيات المؤهلة لبطولة الدوري الأوروبي، قبل انطلاق موسم الدوري الإسباني في 18 أغسطس.

كما كشف أيضا أن الناديين سيحصلان على تعويض مالي لمراعاة خسائر الإيرادات بسبب عدم اللعب في ملعبهما.

وتابع روبياليس، "اللعب في طنجة يتناسب مع المتطلبات الصحية، لأن درجة الحرارة هناك مثالية، كان هناك خيار اللعب في فالنسيا أو مدريد لكنهم لا يستوفون متطلباتنا بسبب الظروف الجوية."

وأشار إلى أنه من من وجهة نظر مالية، ستحصل الأندية على تعويض أكبر من المطلوب، أكثر من 900 ألف يورو (1.1 مليون دولار).

ومن المرجح أن تثير هذه الخطوة غضب إشبيلية، الذي أصدر بيانا على حسابه الرسمي على تويتر أمس الأحد معلنا معارضته للعب والمنافسة في مباراة واحدة.

وقال البيان، "لم يغير إشبيلية موقفه، إذ من المقرر أن يقام كأس السوبر في مباراتين كما هو مذكور في قوانين الاتحاد وهذا ما تريد إشبيلية أن تلعبه، النادي لم يقبل أي اقتراح آخر."

وكان برشلونة أعلن ذلك عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية