كاد أن يلقى حتفه بسبب صورة مع أفعى !

مدار الساعة - كان حارس غابة في الهند على وشك أن يموت خنقًا من جراء أفعى وضعها حول رقبته لالتقاط صور معها، وقد استدعى قريون سانجاي دوتا في البنغال الغربية، بعدما التهمت أفعى تزن 40 كيلوجرامًا عنزة حية.

وعندما وصل الحارس إلى موقع الحادثة، لفّ الحية حول رقبته ليتصور مع قرويين مدهوشين، بدلًا من أن يضع الحيوان في كيس. والتفّت الحية بشدة حول عنقه، فواجه صعوبة في التخلص منها. وقد نجا سالمًا من هذه الحادثة، لكن وجهه كان شديد الاحمرار.

وصرح دوتا لوكالة "فرانس برس": "كان همي الأول ان أنقذ الحية. فقد حملتها على كتفي، وعمدت الى كم فمها". واضاف: "لم أشعر بالخوف بتاتًا... لو انتابني الذعر، كان من الممكن أن أقتل".

هذا النوع من الثعابين المعروف بأفعى الصخور الذي قد يصل طوله إلى 10 أمتار، ليس سامًا، لكنه قد يخنق فريسته بسرعة من خلال الضغط على الدورة الدموية.

ولم يكن الحارس يحمل كيسًا لنقل الأفعى، فوضعها في سيارته، وأنزلها في موقع آمن في الطبيعة.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية