الجامعة العربية تطالب بسد الفجوة المالية الخطيرة التي تواجهها الأونروا

مدار الساعة - طالبت الجامعة العربية بضرورة العمل بسرعة من أجل سد الفجوة المالية الخطيرة التي تواجهها الأونروا، وذلك قبل حلول موسم بدء الدراسة في أيلول المقبل.

كما دعت الدول العربية كافة للإسهام بهذا الجهد الهام دعما للاستقرار في المنطقة وتفاديا لاندلاع المزيد من الأزمات الإنسانية الخطيرة، خاصة بقطاع غزة، منوهة بذات الوقت إلى الإسهامات العربية التي بلغت أخيرا نحو 150 مليون دولار من جانب كل من المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة ودولة قطر.

وصرح المتحدث الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية، الوزير المفوض محمود عفيفي، أن أبو الغيط تلقى خطابا من المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بيير كرينبول، شرح فيه صعوبة الوضع المالي للوكالة، خاصة في أعقاب قرار الولايات المتحدة تخفيض مساهمتها بتمويل الوكالة بشكل حاد في كانون الثاني الماضي.

يذكر أن العجز في موازنة الأونروا بلغ 446 مليون دولار، الأمر الذي يعصف بكافة الخدمات التعليمية التي تقدمها الوكالة لنحو نصف مليون طفل فلسطيني في المخيمات، كما يؤثر على الخدمات الصحية التي يحصل عليها نحو 5ر3 مليون طفل فلسطيني، وذلك بحسب ما ورد في خطاب المفوض العام للوكالة.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية