بشار الأسد يعلق على احتجاجات عمّان: لا نتمنى الفوضى للأردن

مدار الساعة - رصد - قال الرئيس السوري بشار الأسد إن بلاده تتمنى للأردن الاستقرار ولا تتمنى له الفوضى.

وفي رده على سؤال حول ما يجري في الأردن وهل هو مرتبط بالجبهة الجنوبية تحديداً أي هل له علاقة بما يحاك في تلك المنطقة من وجهة نظرك؟، قال الاسد "حقيقة ليست لدينا معطيات سوى ما نسمعه في الإعلام، بكل الأحوال نتمنى للأردن الاستقرار ولا نتمنى له الفوضى لأن هذا ينعكس علينا سلباً".

جاء ذلك في مقابلة مع قناة العالم الإيرانية، أشار فيها إلى أنه منذ بداية الحرب وعندما بدأت تأخذ الطابع العسكري بشكل واضح على الجبهة الجنوبية تحديداً كان الإسرائيلي يقصف بشكل مستمر باتجاه القوات السورية وبالتالي هو يدعم الإرهابيين دعما مباشراً، والمدفعية الإسرائيلية والطيران الإسرائيلي يشكلان مدفعية الإرهابيين والقوات الجوية للإرهابيين، مؤكداً أن أول ضرب لـ “إسرائيل” سياسياً وعسكرياً وبكل المجالات هو ضرب إرهابييها داخل سورية.

ولفت الأسد إلى أن عملية إعادة الإعمار ليست عامل قلق بالنسبة لسورية فهي تمتلك العامل البشري الذي سيوفر عليها كلفاً مالية وبالتالي ما زالت لديها القدرة على البدء بهذه العملية، إضافة إلى وجود الدول الصديقة التي لديها الإمكانيات والرغبة في المساهمة بها، مؤكداً أن الدول التي ساهمت في الحرب وتدمير سورية لن نسمح لها على الإطلاق بأن تكون جزءاً من إعادة الإعمار.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية