أعمال شغب في الزرقاء بالقرب من مركز أمن الغويرية إثر وفاة الشاب العموش

مدار الساعة - تشهد مدينة الزرقاء حالة احتقان وأعمال شغب بالقرب من مركز أمن الغويرية على إثر وفاة الشاب العموش في مركز اصلاح وتأهيل بيرين، وفق شهود عيان تحدثوا لـ"مدار الساعة".

ووفق ذوي المتوفى، فإن ابنهم توفي تحت التعذيب، فيما أعلن مدير المركز الوطني للطب الشرعي الدكتور احمد بني هاني انه وعلى اثر وفاة احد نزلاء مركز اصلاح وتاهيل بيرين امس جرى تحويله الى المركز الوطني للطب الشرعي لتحديد سبب الوفاة حيث تم تشكيل لجنة طبية مكونة من ثلاثة اطباء شرعيين في شعبة الطب الشرعي بمستشفى الامير فيصل بن الحسين في محافظة الزرقاء وتم تشريح الجثة بحضور المدعي العام المختص وتبين من خلال الكشف وتشريح الجثة انها خالية من اية اثار لشدة او عنف او اصابات وان سبب الوفاة نتيجة حالة مرضية.

واوضح الدكتور بني هاني ان ما يتم تداوله من صور للمتوفي وما يظهر عليها من علامات هي تغيرات تطرأ على الجثة بعد الوفاة تظهر عند اي شخص يتوفى وهي ما يسمى بالطب الشرعي التغيرات الحاصلة بعد الموت على الجثة خارجيا وتسمى بالزرقة الرمية وهي ما نشاهده بالصور والاثار حول الفم هي نتيجة الجفاف وهذه جميعها ليست نتيجة عنف او تعذيب بل هي علامة من علامات الموت.

وكان مدير الامن شكل لجنة تحقيق بظروف وفاة النزيل.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية