صدور رواية «موعد مع الشيطان» للكاتب وائل البيطار

مدار الساعة - صدرت حديثا رواية "موعد مع الشيطان" للكاتب وائل البيطار، عن الآن ناشرون وموزعون في عمّان.

تدور أحداث الرواية التي تقع في 96 صفحة من القطع المتوسط وتشتمل على 3 فصول، حول قصة رجل تعرّض لكل أنواع التعذيب والتنكيل وهو قابع في أقبية السجن؛ عقابا له على جريمة لم يرتكبها.

ويسرد البيطار في الفصل الأول من هذه الرواية ذات السرد العفوي المترابط، واللغة الجريئة، والأحداث المتسلسلة المحكمة، أحداث رحلة خيالية قام بها بطل الرواية الأربعيني برفقة إبليس، حيث التقى به في إحدى الحدائق العامة وهو جالس مستغرق في قراءة رواية الجريمة والعقاب، حتى ظهر له فجأة دون سابق إنذار بهيئة رجل يرتدي بذلة سوداء أنيقة ونظارة داكنة تخفي نظراته، جلس بقربه رغم أن الحديقة مليئة بالمقاعد الشاغرة.

وصوّر الكاتب الشيطان في روايته بصورة جديدة حيث بدا لنا وحيدا مهموما حزينا أراد أن يشارك البطل آلامه، فهو بعد آلاف السنين من العمل المتواصل الدؤوب في إغواء الناس وإشعال الحروب وتخريب كل شيء جميل أصبح الآن عاطلا عن العمل، فقد تفوّق الإنسان عليه في ارتكاب ما لا يخطر على البال من الفظائع إذ أصبح أقوى وأفصح من الشيطان في الغواية وابتداع المنكرات.

وفي أثناء الرحلة الاستكشافية التي اصطحب فيها الشيطانُ البطلَ جعله يرى العالم على حقيقته من الداخل والخارج، بصورة مختلفة عما رآه عليها في الكتب والروايات.

يذكر أن الكاتب وائل البيطار من مواليد مدينة إربد سنة 1964، وهو حاصل على شهادة البكالوريوس في اللغة الإنجليزية وآدابها من جامعة اليرموك سنة 1989، والماجستير في الأدب الإنجليزي من الجامعة الأردنية سنة 1993، وعمل مدرسا للغة الإنجليزية في المدارس الخاصة، ومحاضرا غير متفرغ في جامعة العلوم والتكنولوجيا قبل أن يتحوّل إلى محاضر متفرغ في ذات الجامعة منذ عام 2000، وإلى الآن.

صدر له: "شهداء ولكن"، نصوص، 2016، "صرخات صامتة"، قصص قصيرة، 2017، وله ديوان شعري قيد النشر.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية