المصمّمون الأردنيّون يعرضون أعمالهم في فينيسيا للتصميم 2018 (صور)

تلقّى أربعة مصمّمين أردنيين الدعوة للمشاركة في فينيسيا للتصميم 2018، والذي يعدّ أكبر معرض عالمي للتصميم يقام بالتزامن مع بينالي فينيسيا. فإلى جانب 50 مصممّاً ومصممّة من 30 دولة، يعرض كل من باسل ناعوري، وزيد قويدر، وميس العزب، و"نقش" للشقيقتين نسرين ونرمين أبو ديل أعمالهم بعد أن شاركوا في النسختين الماضيتين من "أسبوع عمّان للتصميم". يقام المعرض، في نسخته الثالثة، بين 26 أيّار/ مايو و25 تشرين ثاني/ نوفمبر 2018 في موقع Palazzo Michiel التاريخي في فينيسيا بإيطاليا.

يعرض باسل ناعوري عملاً صوتيّاً- بصريّاً تفاعليّاً بعنوان "Tonal Texture" أنتج خصيصاً للحدث. يسمح العمل، الذي يعد تجسيداً ماديّاً للموجات الصوتيّة عبر تصميم بارامتري، للزوّار بالتفاعل بالصوت بطرق جديدة. بينما يعرض قويدر عمله الذي سبق وعرضه في "أسبوع عمّان للتصميم" 2016، والذي يتكوّن من قطعتين مطرز تين متفاعلتين استلهمها من التطريز الفلسطيني التقليدي بعنوان "وجه من عالم آخر"، و"ضوء وأمل عبر جدار الفصل العنصري". تعكس هذه الأعمال خصوصيتها الثقافيّة، وتروي كل قطعة قصّة كفاح الشعب الفلسطيني.

إضافة إلى ذلك، تعرض ميس العزب إنشاءها الفني "أفق الصحراء". يمثّل العمل صورة ظليّة منسجمة ومجرّدة لمدينة منخفضة الارتفاع يتمثّل أفقها في الصحراء كخلفيّة سياقيّة. يهدف العمل إلى تحدّي الأعمال الإنشائيّة السائدة التي تمتلك صلة بمحيطها. وتعرض الشقيقتان نسرين ونرمين عمليهما "أم قيس" و"أم السّراب" اللذان يتألفان من طاولات من الصخر منقوشة بزخارف تطريزيّة على صخور البازلت والرخام.

ينضم المصممات والمصممين الأربعة بالمشاركة في تصميم فينيسيا 2018 إلى قائمة متنامية من المصممين من الأردن الذين عرضوا ويعرضون أعمالهم عالميّاً، منهم المشاركة السابقة في "أسبوع عمّان للتصميم" رولا يغمور، وهي معماريّة ومصممة أردنيّة عرضت عملها "كتلة" في نيسان/ أبريل الماضي في النسخة الـ58 من Salone del Mobile Milano كجزء من أسبوع ميلان للتصميم. وصفت رولا العمل على أنّه "كتلة حجريّة" تم تشكيلها من طبقات من الحجارة وقطع الرخام والغرانيت التي عثرت عليها ليتم إعادة استخدامها لإنتاج مواد جديدة.

وتعليقاً على هذه المشاركة، صرّحت مديرة "أسبوع عمّان للتصميم" رنا بيروتي: "نشعر بالسعادة ونحن نرى هذا الاعتراف بالأردن ومصمميها. مشاركة المصممين في هذه الفعاليّات البارزة هي بمثابة احتفاء بالتراث الثقافي، وتعرض رؤى المصممين المختلفة عبر أسابيع التصميم والبيناليات والمعارض عبر المنطقة وأوروبا. لا يساهم المشاركون فقط بتنمية الاقتصاد الأردني الإبداعي وبفتح أسواق جديدة لمبدعيه الناشئين، بل أيضاً يؤكّد على هدفنا بتشجيع التعاون وتبادل الأفكار المبدعة والمبتكرة والتطلعات في سياق عالمي".

يسعى "أسبوع عمّان للتصميم" لتربيط المصممين المحليين مع العالم، وترويج الأردن كمركز حيوي للتصميم الذي يمكنه وضع مشهد التصميم الأردني على الخارطة العالميّة. "أسبوع عمّان للتصميم" منصّة توفّر خبرة عامرة في التصميم والثقافة المحليّة وفي المنطقة، وتركّز على خلق منتدى للتعلّم والتبادل والتعاون، إضافة إلى تمكين المصممين عبر برنامج متكامل من المعارض الضّخمة وورشات العمل واللقاءات والفعاليّات. ستقام النسخة المقبلة من "أسبوع عمّان للتصميم" في خريف العام 2019، وفي العام الحالي 2018، يشارك "أسبوع عمّان للتصميم" مع المصممين المحليين في معارض التصميم العالميّة في بلاد مثل السعوديّة والإمارات ولبنان.






التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية