شركات اردنية تبحث التعاون مع نظيرتها البرازيلية

مدار الساعة - اكد النائب الاول لرئيس غرفة تجارة الاردن غسان خرفان حرص القطاع التجاري على توسيع مبادلاته التجارية مع البرازيل وتنويع قاعدة السلع المتبادلة.

واشار خلال لقائه اليوم الثلاثاء بمقر الغرفة وفدا من شركات برازيلية متخصصة بقطاعات مستحضرات التجميل واللحوم والقهوة، الى وجود رغبة قوية من القطاع التجاري لعمل شراكات تجارية والاستفادة من السوق البرازيلية ومنتجاتها المتنوعة.

واكد خرفان خلال اللقاء، الذي حضره ممثلون لشركات محلية، ان الاردن يسعى لفتح آفاق تجارية واستثمارية مع تجمع الميركوسور الذي يضم البرازيل والأرجنتين والأوروغواي وفنزويلا، الذي أصبح ضمن أكبر التكتلات الاقتصادية بالعالم.

ولفت الى ان الغرفة على استعداد لتقديم الدعم والمساعدة للشركات البرازيلية الراغبة بالتعاون مع الشركات الاردنية وتزويدها بكل المعلومات عن القطاعات التجارية والاقتصاد الاردني والفرص المتوفرة لدى المملكة.

واشار عضو مجلس ادارة غرفة تجارة الاردن جمال فريز الى الزيارة التي قام بها الوفد الاردني الاسبوع الماضي الى مدينة ساوباولو للمشاركة بالملتقى الاقتصادي العربي البرازيلي وتنظيم يوم اقتصادي اردني على هامشه.

وقال ان البرازيل تعتبر من الاسواق الواعدة سواء لجهة الاستيراد او التصدير باعتبارها من اكبر اقتصاديات العالم، اضافة لوجود جالية عربية يقدر عددها بنحو 15 مليون مواطن، مؤكدا ان الاردن يرغب بأن تكون البرازيل بوابة لدخول اسواق دول اميركا اللاتينية.

واشار مدير التسويق بإحدى الشركات البرازيلية المتخصصة بمستحضرات التجميل محمد علوان، الى وجود رغبة من الشركات البرازيلية لفتح آفاق التعاون الثنائي مع الشركات الاردنية وتسويق المنتجات.

واكد ان الشركات الاردنية امامها فرصة قوية للتواجد في السوق البرازيلية التي تضم اكثر من 200 مليون مستهلك والانطلاق منها الى اسواق الدول المحيطة فيها، خاصة المنضوية بتجمع الميركوسور.(بترا)


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية