دراستان تنهيان اعتقادا بأن السُمنة مفيدة للقلب

مدار الساعة - أنهت دراستان حديثتان اعتقادا كان سائدا لدى البعض بأن السمنة لديها بعض الفوائد للقلب رغم مضارّها الأخرى.

ونشرت إحدى هاتين الدراستين في مجلّة "يوروبيان هارت جورنال" البريطانية وتناولت ملفات طبيّة لنحو 297 ألف شخص بالغ بين العامين 2006 و2010.

وتوصّل معدّوها، وهم باحثون في جامعة غلاسكو، إلى وجود علاقة بين الوزن الزائد بحسب مؤشر كتلة الجسم، وأمراض القلب والأوعية.

فحين يزيد المؤشر عن 22 أو 23 ترتفع نسبة الإصابة بهذه الأمراض ولاسيما لدى النساء.

وتؤيد هذه الدراسة ما جاء في دراسة أخرى نشرت آخر الشهر الماضي في مجلة "جاما كارديولوجي" شملت بيانات 190 ألف شخص بين العامين 1964 و2015.

وتعارض هذه النتائج بعض الدراسات المثيرة للجدل التي كانت تتحدث عن أن الوزن الزائد يمكن أن يرفع أمد الحياة المتوقع وخصوصا لدى المسنّين.

وفسّر معدّو الدراسة البريطانية نتائج تلك الدراسات بأنها أهملت عوامل أخرى مثل أن يكون انخفاض الوزن لدى المشمولين بالدراسة سببه التدخين أو الإصابة بأمراض أخرى.

وقالت أستاذة الطب ستاماتينا إيليودروميتي "في الوضع العادي، لا يؤدي فقدان بعض الكيلوغرامات أو أكثر لدى من يعانون من السمنة سوى إلى تحسين الصحّة". ا ف ب


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة

آخر الأخبار

الأكثر قراءة

جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية