حدث نادر.. السعودية تستضيف ’أسبوع الموضة العربي‘

مدار الساعة - تستعد العاصمة السعودية الرياض لاستضافة أسبوع الموضة العربي، وهو الحدث الذي ينظم في المملكة للمرة الأولى، وفقاً لما أعلنه مجلس الموضة العربي.

وقال مجلس الموضة العربي على موقعه الإلكتروني، الاثنين، إن أسبوع الموضة العربي سوف يعقد في الرياض من 26 مارس المقبل وحتى 31 من الشهر نفسه، مع الاستعداد لأسبوع آخر في أكتوبر المقبل.

يأتي ذلك في إطار سلسلة من المبادرات التي أطلقها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وقال إنها تستهدف "انطلاق عهد ثقافي جديد" في الدولة التي يسودها الاتجاه المحافظ.

وبرغم الترجيحات بأن التصميمات المعروضة في أسبوع الموضة سوف يغلب عليها الالتزام بقواعد ومعايير الزي السعودي التقليدي، يُعد تنظيم هذا الحدث في حد ذاته إضافة إلى الصورة التي يسعى ولي العهد السعودي إلى رسمها عن التوجه الجديد في بلاده.

ويعد الحدث، أيضاً، خطوة جديدة في ظل المبادرات التي بدأها بن سلمان؛ إذ يأتي أسبوع الموضة بعد إقامة حفلات موسيقية عامة والإعلان عن تشغيل دور عرض السينما في السعودية.

ويشهد مركز آبكس للمؤتمرات والمعارض، الصديق للبيئة، وهو المركز الذي يتخذ شكل قرص العسل وصممته المهندسة المعمارية البريطانية من أصل عراقي زها حديد، إقامة عروض الأزياء.

وافتتح مجلس الموضة العربي مكتباً إقليمياً في العاصمة السعودية في ديسمبر، وعُينت الأميرة نورا بنت فيصل رئيساً شرفياً للمكتب.

وقال البيان المنشور على الموقع الإلكتروني للمجلس: إن "أول أسبوع موضة عربي يقام في الرياض لن يكون فقط مجرد حدث عالمي، لكنه سوف يكون محركاً لقطاع الموضة لأن يقود قطاعات اقتصادية أخرى مثل السياحة، والضيافة، والسفر، والتجارة، نحو مزيد من التقدم".

لكن حتى الآن لم يعلن عن المشاركين في أسبوع الموضة في الرياض، وأيضاً لم يتضح بعدُ إذا ما كانت المشاركات سوف تقتصر على التصميمات المعتدلة التي تتوافق مع الزي السائد في السعودية أم يقدم الحدث ما هو جديد على الثقافة السعودية.

ومن المعروف أن السعودية تلزم النساء بموجب قوانين مفعلة بقيود صارمة فيما يتعلق بالملابس، إذ تلزم المرأة في السعودية بارتداء ما يعرف "بالعباءة" التي تغطي جميع أجزاء الجسم.

وكان عبد الله المطلق، أحد كبار رجال الدين عضو هيئة كبار العلماء في السعودية، قال إن "ارتداء العباءة ليس فرضاً على المرأة"، لكن لم يتضح بعد إذا ما كانت الحكومة السعودية سوف تغير قانون زي المرأة أم لا.

وسمحت السعودية للنساء في الفترة الأخيرة بأمور كانت محظورة عليهن لعقود؛ أبرزها السماح لهن بقيادة السيارات، الذي من المقرر أن يبدأ العمل به في يونيو المقبل، علاوة على حضور النساء مباريات كرة القدم في الملاعب السعودية.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية