بلومبيرغ: بعد طلب غير مسبوق هذا ما يحصده كتاب ’نار وغضب‘

مدار الساعة - ذكر موقع "بلومبيرغ" في تقرير أعده جيري سميث، أن مايكل وولف مؤلف كتاب "نار وغضب: في داخل بيت ترامب الأبيض"، ربما حصل على مليون دولار من كتابه المثير للجدل.

ويشير التقرير،  إلى أنه من المتوقع أن مبيعات الكتاب ستحصد 7.4 مليون دولار في حال اشترى القراء النسخ التي في طريقها إلى مخازن الكتب، لافتا إلى أن هناك طلبا غير مسبوق على الكتاب، لدرجة أن النسخ الموجودة في المكتبات ومخازن الكتب تباع بشكل سريع، وتقوم دار النشر بالدفع بنسخ أخرى إلى سوق الكتب.

ويلفت سميث إلى أن "اقتصاديات النشر قد تكون معقدة، ولا توجد تفاصيل حول العقد الذي وقعه وولف وناشره هنري هولت أند كو، وهي دار نشر فرع عن مؤسسة (ماكميلان)، حيث لم يرد الطرفان على مطالب من الموقع للتعليق على التقرير".

ويقول الموقع إنه "في ظل غياب التفاصيل، فإن تقديرا حسابيا يمكن أن يعطي فكرة عما سيدره الكتاب من أرباح على الكاتب، فلو افترضنا أن وولف حصل على نسبة 15% من المبيعات، وحقوق مؤلف تدفع مقدما وعادة ما تصل إلى 500 ألف دولار، وكان سعر الكتاب في اليومين الأولين من نشره هو 30 دولارا، وبيع منه أكثر من 29 ألف نسخة ذات غلاف صقيل، بحسب (أن بي دي بوكسكان)، التي تقوم بمتابعة نسبة 85% من مبيعات الكتب في الولايات المتحدة، وأخبر الناشر وكالة أنباء (أسوشيتد برس) أنه بيع من الكتاب في محلات التجزئة 250 ألف نسخة على (إي- بوكس)، و100 ألف نسخة على شكل أشرطة مسجلة صوتيا، وتراوح ثمن النسخة بما بين 14.99 إلى 27,99 دولار، ولو جمعنا هذه المبيعات وضربناها بالأسعار، فإن الموارد المالية المحصلة من الكتاب تصل إلى 7.42 مليون دولار، وبطرح المبلغ المقدم على نسبة 15% فإنه سيحصل على 1.11 مليون دولار".

ويفيد التقرير بأنه يتوقع أن يحصل وولف على أموال إضافية، خاصة أن الأرقام الجديدة لن تتوفر إلا في 17 كانون الثاني/ يناير، حيث قال ناشره إن هناك 1.4 مليون نسحة في الطريق، مشيرا إلى أنه لو تم بيع هذه النسخ فإنه سيحصل على 6.3 مليون دولار، وقد يعرض حقوق الطبعة الشعبية وفيلم بناء على الكتاب للمزاد العام.

وينقل الكاتب عن المديرة التنفيذية للتطوير الاقتصادي كريستين ماكلين في "أن بي دي"، قولها إنه من المبكر الحديث عن تحطيم "نار وغضب" أي رقم قياسي في مجال النشر، وأضافت: "فاجأ الطلب على كتاب وولف الجميع.. نحن نحاول ملاحقة أرقام طباعة الكتاب، وربما لو كانت هناك مبيعات على (إي بوكس) أو الكتب المسجلة فعلينا أن نعرف أين ستصل في الأسابيع المقبلة".

وينوه الموقع إلى أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وصف الكتاب بـ"الخيالي" ومؤلفه بـ"المزيف"، وطالب بقوانين ملاحقة قضائية قوية من أجل مساعدة الأشخاص الذين استهدفوا بتصريحات غير صحيحة أو فيها تشهير.

وبحسب التقرير، فإن محاميا يمثل الرئيس وهو تشارلز هاردر، دعا في رسالة لصاحب دار النشر هنري هولت، لوقف توزيع الكتاب والاعتذار للرئيس، لافتا إلى أن ترامب قال يوم الأربعاء: "لا يمكن أن تقول أشياء كاذبة وتعرف أنها كاذبة وتبتسم عندما تتدفق الأموال إلى حسابك المصرفي".

ويختم "بلومبيرغ" تقريره بالإشارة إلى أن وولف تمسك بما جاء في الكتاب، حيث تم تأكيد الكثير منه مما ورد في التقارير الصحافية. عربي21


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية