شادية والعبادي وأكبر معمرة والفتاة الأبدن ومئات المشاهير ودعوا الحياة في 2017.. بينهم أردنيان

مدار الساعة - بين محطتى الوصول والمغادرة سلسلة طويلة من سنوات العمر، الكثير من البشر يرحل دون أن يتعدى عطاؤه مجتمعه الصغير المحيط به، وآخرون يرحلون بعد أن يذيع صيتهم وشهرتهم، يغيبهم الموت تاركين خلفهم رصيدا هائلا من الأعمال التى تخلد ذكراهم، وخلال عام 2017 تجاوز عدد المشاهير الذين غيبهم الموت المئات فى مختلف التخصصات والمجالات المهنية والإنسانية.

في الاردن ، غيب الموت مظهر السعيد، مدرب كرة قدم شهير في الاردن، وحابس العبادي، الممثل الأردني المعروف.

ففى مصر رحلت ماما نونة "كريمة مختار" الفنانة القديرة التى تألقت فى دور الأم، وشادية "دلوعة السينما المصرية" التى قدمت خلال مشوارها الفني أكثر من 150 فيلما ومسرحية واحدة "ريا وسكنية"، وأكثر من 500 أغنية، العديد منها وطنية، واستحقت بجدارة لقب "صوت مصر"، وقد اعتزلت الفن فى عام 1986 وابتعدت نهائيا عن الحياة العامة، وتفرغت للأعمال الخيرية من خلال دار للأيتام ومسجد ودار لتحفيظ القرآن، كما رحل الكاتب محفوظ عبد الرحمن الذي كتب للمسرح والإذاعة والتليفزيون والسينما وبرع فى كتابة قصص الرؤساء والمشاهير وكشف خباياها، والشاعر سيد حجاب الذى اشتهر بكتابة أشعار بالعامية للكثير من الأعمال الدرامية والتليفزيونية المصرية، والفنان صلاح رشوان، خريج معهد الفنون المسرحية، واشتهر بدور عبادة العقاد في مسلسل "المال والبنون".

وفقدت مصر عالم الكيمياء التطبيقية إبراهيم أبو العيش الحاصل على جائزة نوبل البديلة في التنمية عام 2003، والمذيع الشاب عمرو سمير الذى توفى بشكل مفاجئ في إسبانيا عن عمر ناهز 33 عاما، وإيمان عبد العاطي التي أطلق عليها وصف "الفتاة الأكثر بدانة في العالم" لبلوغ وزنها 300 كيلو جرام عن عمر ناهز 37 عاما، والإعلامية الكبيرة سامية صادق التى تقلدت عدة مناصب إعلامية كان آخرها رئيس التليفزيون المصري، وأبرز برامجها الإذاعية برنامجا "فنجان شاي" و"حول الأسرة البيضاء"، وصلاح عيسى اليسارى المصرى البارز.

وفى شهر يناير رحل كل من إيمانويل نيونكورو، وزير البيئة في بوروندي، وديريك بارفيت، فيلسوف بريطاني، وهيلاريون كابوتشي، مطران كنيسة الروم الكاثوليك، وفيكتور تساريف، مدرب ولاعب كرة قدم روسي، وايجور فولك، رائد فضاء روسي، وأوكتافيو باج، رئيس فنزويلي، واوم بوري، ممثل هندي، وبايزيد عثمان، أمير عثماني تركي، وماريو سواريز، رئيس البرتغال، ونات هينتوف، مؤرخ أمريكى، وعلى أكبر هاشمي رفسنجاني، رئيس إيران سابقا، وجيمس مونشو، رئيس سيشل، وروث بيري، رئيسة ليبيريا سابقا، وزيجمونت بومان، عالم اجتماع بريطاني بولندي، ورومان هيرتسوج، رئيس ألمانيا سابقا، وجراهام تايلور، لاعب كرة قدم إنجليزي.

ورحل فى شهر يناير أيضا جيمي سنوكا، مصارع أمريكي محترف، وممتاز البحرة، رسام كاريكاتيري وفنان تشكيلي سوري، ويوجين سيرنان، رائد فضاء أمريكي، وإيون بيسويو، ممثل روماني، ومارك بيكي، لاعب كرة قدم بلجيكي، وماري تايلر مور، ممثلة أمريكية، ومايكل تونيس، لاعب كرة قدم ألماني، وتام داليل، رئيس إسكتلندا سابقا، وآرثر روزنفيلد، فيزيائي أمريكي، وكمال الألفي، ممثل مصري، وجون ويتون، مغني وموسيقي إنجليزي.

وغيب الموت فى شهر فبراير حابس العبادي، ممثل أردني، وشونيشيرو أوكانو، لاعب كرة قدم ياباني، وحسن جوهرجي، ممثل إيراني، وإسماعيل حمداني، رئيس وزراء جزائري سابق، وبيتر مانسفيلد، طبيب بريطاني حاصل على جائزة نوبل، وفاروق الرشيدي، ممثل مصري، وأل جارو، مغني جاز أمريكي، وكينيث أرو، عالم اقتصاد أمريكي حاصل على جائزة نوبل، ومحمد حسن الجندي، ممثل مغربي، وبيل باكستون، ممثل ومخرج أمريكي.

وشهد شهر مارس رحيل باولا فوكس، روائية أمريكية، وتومي جيمل، لاعب كرة قدم إسكتلندي، وعبد القادر عبد اللي، مترجم سوري، وهوارد سشميد، مدير شركة "سايبر" الأمنية، ورينيه بريفال، رئيس هايتي السابق، وجوزيف نيكولوسي، عالم نفس سريري أمريكي، وخديجة بن عرفة، ممثلة تونسية، وسالم بهوان، ممثل عماني، وأمي كروس روزنثال، كاتبة أمريكية، رودريجو فالديز، ملاكم كولومبي، ورياض وردياني، ممثل سوري، وكريس ويليامز، لاعب كرة سلة أمريكي، ومورين هوهي، زوجة رئيس الوزراء البولندى تشارلز هوهي، والسيد ياسين، كاتب ومفكر سياسي واجتماعي مصري، وديفيد روكفلر، ملياردير ومصرفي أمريكي، وليتيسيا راموس شاهاني، سياسية وكاتبة فلبينية، وناهدة الرماح، ممثلة عراقية، وتيودور أويزرمان، فيلسوف روسي، وأحمد كاثرادا، مناضل جنوب أفريقى، وأليكسيي أليكسييفتش أبريكوسوف، عالم فيزيائي أمريكي.

ورحل فى شهر أبريل يفجينى يفتوشينكو، شاعر وكاتب روسي، وسمير فريد، ناقد سينمائي، والطاهر أحمد مكي، أكاديمي وباحث وناقد ومترجم مصري، ودون ريكلز، ممثل أمريكي، وأحمد دحبور، شاعر فلسطيني، وجورجي جريشكو، رائد فضاء روسي، وكارمي تشاكون، محامية وسياسية ووزيرة إسبانية، وسمير فرنجية، سياسي لبناني، وتشارلز ميرفي، ممثل أمريكي، وروبرت تايلور، عالم حاسوب أمريكي، وإيما مورانو، أكبر معمرة بالتاريخ، وفرانتيشك رايتورال، لاعب كرة قدم أمريكي، وبنجامين باربر، عالم سياسة ومؤلف أمريكي.

وفى شهر مايو، رحل كل من مظهر أبو النجا، ممثل مصري، ومشعل بن عبد العزيز آل سعود، وزير (أمير سعودي)، وعباس عبد الله سراج، وزير صومالي، وويليام بومول، اقتصادي أمريكي، وعلي ولد محمد فال، رئيس موريتانيا سابقا، وغلام رضا بهلوي، أمير وسياسي إيراني، وماونو كويفيستو، رئيس فنلدي سابق، وعبد الله نمر درويش، مؤسس الحركة الإسلامية في إسرائيل، وفرانك براين، لاعب كرة سلة أمريكي، وكارل أوتو آبل، فيلسوف ألماني، وفيروز كاظم زاده، مؤرخ وأكاديمي أمريكي روسي، وجاك فريسكو، عالم مستقبليات ومهندس معماري أمريكى، وديفيد سانشيز، ملاكم مكسيكي، وجين ساميت، عالمة حاسوب أمريكية، وشولا كوهين، جاسوسة إسرائيلية، وأوسكار فيلوني، مدرب كرة قدم أرجنتيني، ودينا ميريل، ممثلة أمريكية، وروجر مور، ممثل بريطاني ، وسهيل عرفة، ملحن وموسيقار سوري، ومانويل نورييجا، رئيس بنما السابق.

وغيب الموت فى شهر يونيو شريف الدين بيرزاد?، سياسي ووزير باكستاني، والشيخ محمد الراوي، عالم إسلام مصري، وشيخ تيوتي، لاعب كرة قدم إيفواري، وعدنان خاشقجي، ملياردير ورجل أعمال سعودى، والمرسي أبو العباس، ممثل مصري، وجاكيس فويكس، لاعب كرة قدم فرنسى، وأليكسي باتالوف، ممثل ومخرج روسي، وإبراهيم أبو العيش، كيميائي مصرى، وهلموت كول، مستشار ألماني، وجوزيه مانويل مورينيو فيليكس، حارس مرمى كرة قدم برتغالي ومدير فني سابق، ومصطفى طلاس، سياسي وعسكري سوري.

وفى شهر يوليو، رحل باولو فيلاجيو، ممثل إيطالي، وعمرو سمير، ممثل ومذيع مصري، وهاينز شنايتر، لاعب كرة قدم سويسري، وإلسا مارتينيلي، عارضة أزياء وممثلة إيطالية، وأحمد بن حلي، سياسي ودبلوماسي جزائري، وأوجين كوفي كوامي، لاعب كرة قدم إيفوراي، ومحمد الحداري، شاعر سعودي، ومريم ميرزاخاني، عالمة رياضيات إيرانية، وبلاوي الهواري، مغني جزائري، وكلود ريتش، ممثل وكاتب سيناريو فرنسي، ويادفيغا شوبارتوفيتش، معمرة بولندية، وجون كوندلا، لاعب كرة سلة أمريكي، وميرفين روز، لاعب تنس أسترالي، ووالدير بيريز، لاعب كرة قدم برازيلي، وسعد الصالح، ممثل سعودي، ورضا مالك، رئيس وزراء الجزائر الأسبق.

ومن أبرز من رحلوا فى شهر أغسطس؛ سعاد الحميضي، سيدة أعمال كويتية، وعلي السمان، مفكر وصحفي ومستشار مصري، وديونيجى تيتامانزي، كاردينال كاثوليكي إيطالي، وجلين كامبل، مغنٍ وممثل ومقدم برامج أمريكي، وروث بفاو، طبيبة وراهبة باكستانية ألمانية، وعبد الحسين عبد الرضا، ممثل كويتي، ولطفي زادة، عالم رياضيات أذرى، وفاطمة أحمد إبراهيم، سياسية وكاتبة سودانية، وعبد الكريم غلاب، كاتب مغربي.

ومن سوريا، رحلت الفنانة فدوى سليمان فى شهر أغسطس، ومن مصر رفعت السعيد، سياسي، ومحفوظ عبد الرحمن، كاتب وباحث ومؤلف مصري، ومن الولايات المتحدة جيري لويس، ممثل كوميدي ومنتج ومخرج، ومن ألبانيا بيرم رجب، رئيس وزراء كوسوڤو الثالث، ومن الولايات المتحدة جاي توماس، ممثل، وسيسيل أندروس، سياسي، وريتشارد أندرسون، ممثل تليفزيوني وسينمائي، ومن الكويت حسين جاسم، مغنٍ، ومن بولندا آدم فويسيك، لاعب كرة سلة بولندي، ومن إيران إبراهيم اليزدي، سياسي ووزير أسبق، ومن فرنسا ميريل دارك، عارضة أزياء وممثلة فرنسية.

وفى شهر سبتمبر، رحل بيرمان، ممثل كوميدي أمريكي، وحليم عبد المسيح الضبع، موسيقار مصري، وشوجار راموس، ملاكم كوبي، ونيكولاس بلومبرجن، عالم فيزياء هولندي أمريكي، وجيم مكدانيلز، لاعب كرة سلة أمريكي، وكيت ميليت، كاتبة نسوية أمريكية، وتوركان آق يول، سياسية ورئيسة وزراء تركية، وعبد الحليم معظم، ملك ماليزيا الرابع عشر، وألبرتو باجاني، متسابق درجات نارية إيطالي، وفويلت براون، معمرة فائقة جامايكية، وبوبي هينان، مصارع، وكاظم وعل، لاعب كرة قدم عراقي، وحمد مبارك العيار، وزير وبرلماني كويتي، ليليان بيتنكور، سيدة أعمال فرنسية وأغنى امرأة في العالم، والمصرية إيمان أحمد عبد العاطي، أسمن امرأة في العالم، وفلاديمير فويفودسكي، عالم رياضيات روسي، ومونتي هول، منتج تليفزيوني وممثل ومغني ومعلق رياضي كندي أمريكي.

وشهد شهر أكتوبر غياب رؤوف مصطفى، ممثل مصري، عن دنيا البشر، وكذلك فيليب رحمة، شاعر وروائي سويسري، وتوم بيتي، مغني روك أمريكي، وإيفانخلينا إليثوندو، ممثلة مكسيكية، وكلاوس هوبر، ملحن وأستاذ جامعي سويسري، وبول أوتيليني، رجل أعمال أمريكي، وجلال طالباني، رئيس العراق الأسبق، ومحمود إبراهيم سلامة، خطاط مصري، وداليا التوني، ممثلة مصرية، وأحمد الكبيسي، أكاديمي وداعية عراقي، وروبيرتو أنزولين، لاعب كرة قدم إيطالي، وكوندان شاه، مخرج وكاتب سيناريو هندي، وسليم شاكر، سياسي تونسى، وجان روشفور، ممثل فرنسي، وأرماندو كالديرون سول، سياسي ومحامٍ سلفادوري، ومظهر السعيد، مدرب كرة قدم أردني، وكليفورد هزبندز، سياسي وقاضٍ من بربادوس، وألبرت زافي، رئيس مدغشقر، وتشويرول هودا، حارس مرمى إندونيسي، ومارينو بيراني، لاعب كرة قدم ومدرب إيطالي، وجستين ريد، لاعب كرة سلة أمريكي.

كما غاب عن المشهد فى شهر آكتوبر بول جوزيف ويتز، عسكري ورائد فضاء أمريكي، وصالح السدلان، عالم دين سعودي، وإبراهيم أشتياني، لاعب كرة قدم إيراني، وفاتس دومينو، مغنٍ وموسيقي أمريكي، وصلاح دهني، مخرج وناقد سينمائي سورى، وعبدولاي سولاما، لاعب كرة قدم بوركيني، ومانويل سانشيز مارتينيز، لاعب كرة قدم إسباني، ونينيان ستيفين، قاضٍ وحاكم أستراليا، وكيم جو هيوك، ممثل كوري جنوبي، وعبد الله العصفور، لاعب كرة قدم كويتي.

وفى شهر نوفمبر، غيب الموت براد بوفاندا، ممثل أمريكي، وأبو بكر سومباري، سياسي ودبلوماسي غاني، وعفيف البهنسي، مؤرخ وفنان تشكيلي سوري، وعبد الرحمن بيسواس، رئيس بنغالي سابق، وآنا تايلور تايلور، قاضية أمريكية، وإيزابيل جرانادا، ممثلة ومغنية فلبينية إسبانية، وديوناتان تيكسيرا، لاعب كرة قدم برازيلي، ولوثار توماس، دراج ألماني، وريشارد جوردن، رائد فضاء أمريكي، وفيليسيانو ريفيلا، لاعب كرة قدم إسباني، وكارين الدر، ممثلة ألمانية، وهانس شيفر، لاعب كرة قدم ألماني، وبراد هاريس، ممثل وكاتب سيناريو أمريكي، وكرواتيا جوسيب، ويبر لاعب كرة قدم بلجيكي كرواتي، وروجر جرينيه كاتب وصحفي فرنسي، وأكبر افتخاري، لاعب كرة قدم إيراني، وجون هيلرمان، ممثل أمريكي، وميخائيل زادورنوف، ممثل كوميدي روسي، وعمار رويعي، لاعب كرة قدم ومدرب جزائري، وجان بيير شميتز، دراج بلحيكى، ومحمد بورستار، ممثل إيراني، وسالفاتوري رينا، زعيم المافيا الصقلية الأسبق، وبدري حسون فريد، ممثل ومخرج عراقي، وريكارد وولف، ممثل ومغنٍ سويدي، وعز الدين علية، مصمم أزياء تونسي ، وفريدل خاوش، لاعب كرة قدم ألماني.

كما غيب الموت فى شهر نوفمبر نعيم سليمان أوغلو، رافع أثقال تركى، وسليمان كومينز مينابي، لاعب كرة قدم من جزر سليمان، ووليد المؤمن، إعلامي كويتي، وبانشو سيغورا، لاعب كرة مضرب إكوادوري، وجانوش وجسيك، سياسي ومدرب ولاعب كرة قدم بولندي، وديفيد كاسيدي، ممثل ومغنٍ أمريكي، ودميتري خفوروستوفسكي، مغني أوبرا بولندى، وألان هاريس، لاعب ومدرب كرة قدم بريطاني، وإبراهيم خفاجي، شاعر سعودي، وأنخل بيرني، لاعب كرة قدم باراجوانى، ورانس هاوارد، ممثل أمريكي، وجورج مارفن واتسون سياسي أمريكي، والفنانة المصرية شادية، وسلوبودان برالياك، سياسي وعسكري كرواتي بوسني، وجيم نابورس، ممثل وكوميدي أمريكي، وكولن جروفز، عالم أسترالي بعلوم الإنسان الحيوية.

وفى شهر ديسمبر الحالى، رحل إنريكو كاستيلاني، رسام إيطالي، وفريدي شميدتكي، دراج ألماني، ومكاوي سعيد، روائي مصري، وشاشي كابور، ممثل هندي، وعبد المحسن القطان، اقتصادي وسياسي فلسطيني، وعلي عبد الله صالح، رئيس اليمن السابق، وميخائيل الأول، آخر ملوك رومانيا، وثروت باسيلي، مفكر وملياردير مصري، وجاك سيمون، لاعب كرة قدم فرنسي، وجان دورميسون، كاتب وفيلسوف فرنسي، وجوني هوليداي، مغنٍ وملحن وممثل فرنسي، ورولاند تايلور، لاعب كرة قدم أمريكي، وليونيد برونيفوي، ممثل روسي، وأبو بكر سالم، مغنٍ وملحن سعودي، وتشارلز روبرت جينكينز، جندي سابق في الجيش الأمريكي، وإدوين لي، سياسي أمريكي، وسامية صادق، إعلامية مصرية، وصلاح عيسى، إعلامى مصرى.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية