طهبوب: الحكومة تفرط بثروات الصخر الزيتي

مدار الساعة - في تعليقها على نقاشات مجلس النواب حول اتفاقية تقطير الصخر الزيتي بين الحكومة والشركة السعودية العربية للصخر الزيتي قالت النائب ديمة طهبوب أنه في الوقت الذي ننادي فيه بالاعتماد على الذات و الاستثمار في الثروات نجدد التصديق على اتفاقية الحكومة مع الشركة السعودية العربية التي تعمل تحت رعاية الشركة الدولية لاستثمار الصخر الزيتي المسجلة في جزر العذراء لاستثمار الصخر الزيتي ، ورغم صدور تقرير في شهر أيار 5/2016 الماضي ان السعودية العربية للصخر الزيتي جمدت اعمالها بسبب تلاشي الجدوى الاقتصادية للمشروع بسبب هبوط اسعار النفط و هذا يعني ان النفط المستخرج من الصخر لن يكون مربحا عند بيعه، وأضافت طهبوب أن بعض المواقع الاعلامية نشرت نقلا عن مختصين ان الاتفاقية تضمنت بنودا مجحفه بحقوق الاردن مثل منح الشركة حق الاتجار بالصخر الزيتي ما قد يعني الصخر غير المعالج و بدون رسوم او ضرائب او اعتبار للخامات المعدنية النفيسة التي تحويها الصخور الزيتية و التي قد تفوق قيمة الزيت نفسه.

و قالت طهبوب ان هذا يدعونا الى سؤال الحكومة عن نتائج الاستثمار في هذه الاتفاقية و مع هذه الشركة و النتائج المتحققه و لماذا كادت الشركة ان تجمد اعمالها و عادت عن ذلك؟ و لماذا نجدد التصديق على الاتفاقيه؟


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية