نقابة الفنانين الاردنيين تستنكر «الوعد الترامبي»

مدار الساعة - وصف نقيب الفنانين الأردنيين ساري الاسعد إعلان الرئيس الأمريكي رسميا الاعتراف بان القدس عاصمة لإسرائيل بأنه إجراء غير مسبوق وسيؤدي دون شك إلى إشعال شرارة الغضب الشعبي والقيادي، ليس فقط في فلسطين والوطن العربي، بل في كل بلاد العالم الأسلامي وقوى الأحرار في العالم كافة، وهذا سيخرج خلايا الأرهاب من جحورها لتستغل الموقف وتركب الموجة وبالتالي لا أحد يعلم إلى أين سيمتد هذا الحريق.

واستنكرت النقابة هذا "الوعد الترامبي" المرفوض جملة وتفصيلا، مؤكدة على أن القدس هي عاصمة فلسطين الأبدية، وهي خط أحمر لا يسمح لأحد أن يتجاوزه، وإلا فإنه يضع العالم على حافة الهاوية ويهدد الاستقرار والسلم العالميين في دول العالم كافة، وفي دول المنطقة خاصة.

وأضاف الاسعد "أننا في نقابة الفنانين الاردنين نقف خلف قيادتنا الهاشمية للحفاظ على المقدسات ونهيب بالشعوب العربية والإسلامية وقواهم الوطنية والسياسية للوقوف في وجه هذا المشروع الخطير".


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية