ندوة بالكرك تناقش زواج القاصرات (صور)

مدار الساعة – رحاب القضاة - نظم تجمع لجان المرأة الوطني الأردني اليوم الأربعاء ندوة حوارية عن زواج الفتيات القاصرات ضمن حملة بكير عليها لنشر التوعية بين السيدات حول الاضرار الاجتماعية والصحية للزواج المبكر بمشاركة عضوات التجمع.

وقال الدكتور عزام الشمايلة ان الشريعة الاسلامية كفلت حقوق المرأة كاملة بحياتها وبينت مكانتها ودورها بالمجتمع والحياه ضمن ضوابط تراعى انسانية الفتاه وعدم مخالفة الشرع ضمن ضوابط المصلحة والمقاصد الشرعية، لافتا الى انه لا يوجد بالتاريخ الاسلامي شيء اسمه زواج القاصرات بل هناك زواج الصغيرة التي لم تبلغ عمرا يؤهلها لتكون زوجة.

واستعرض الدكتور ضامن المعايطة النصوص القانونية بالتشريعات الاردنية التي تحدد سن الرشد والاهلية وخاصة قانون الاحوال الشخصية وقانون العمل والتربية والتعليم والتي اكدت جميعها على عدم اهلية كل من هو دون 18 عاما إلا بموافقة ولي او وصي عليه، وعرف عقد الزواج الذى هو رابطة عقدية بين طرفين الزواج والزوجية ينشئ عنه اسره زوجية.

واكدت الطبيبة النسائية بمستشفى الكرك الدكتورة دعاء الضلاعين ان لزواج الفتيات القاصرات الكثير من الاضرار منه صحية ونفسية مثل هشاشة العظام والوفاة اثناء الولادة وتأخر في النمو البدني وانتشار الامراض التناسلية لسهولة استقبال العدوى وارتفاع حالات الاجهاض.

وبينت رئيسة التجمع في الكرك ميسون المبيضين ان الورشة تأتي ضمن مبادرة بكير عليها والتي اطلقها التجمع لنشر التوعوية بين الامهات والمجتمع بمخاطر واضرار زواج القاصرات من النواحي الصحية والاجتماعية والنفسية للوقاية منه ووضع تشريعات تضبطه.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية