انطلاق أعمال الدورة الرابعة لمنتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية في الدوحة

مدار الساعة - انطلقت اليوم بالدوحة أعمال الدورة الرابعة لمنتدى دراسات الخليج والجزيرة العربية، تحت عنوان"الأزمة الخليجية: السياقات الإقليمية والدولية ودور الإعلام".

يتناول المنتدى على مدار ثلاثة أيام الأزمة الخليجية في محورين رئيسيين هما أخلاقيات الإعلام في الأزمة، والتغطية الإخبارية لها، وتشكيل الرأي العام، ودور وسائل التواصل الاجتماعي، في حين يركز الثاني على السياسات الإقليمية والدولية حيال الأزمة الخليجية، وتداعياتها، وأبعادها القانونية والاقتصادية، ومستقبل مجلس التعاون لدول الخليج العربية في ضوء الأزمة الأشد التي تعصف به.

ومن المقرر ان يشهد اليوم الثاني من اعمال المنتدى غداً / الأحد / أربع جلسات تناقش "تأثير الجزيرة في عصر الإعلام وثورة المعلومات"، و"المواقف الإقليمية من الأزمة الخليجية"، وكذلك "وسائل التواصل الاجتماعي والأزمة الخليجية"، بالاضافة إلى جلسة بعنوان "القوى الكبرى والأزمة الخليجية".

وفي اليوم الثالث والأخير من المنتدى، ستعقد محاضرة عامة بعنوان: "ترامب وتويتر والأزمة الخليجية: الخطاب والواقع"، إلى جانب خمس جلسات رئيسية حول "وسائل التواصل الاجتماعي والأزمة الخليجية"، و"تحديات التكامل الخليجي ومستقبله في ضوء الأزمة الخليجية"،و"وسائل الإعلام الخليجية: أزمة هوية أم أزمة موضوعية؟"، وجلسة بعنوان "مواقف الدول الخليجية وسياساتها في الأزمة"، ويختتم المنتدى اعماله بجلسة تحت عنوان "الأزمة الخليجية: بناء الدولة وديناميات التنافس الإقليمي".

وكان المنتدى قد بدأ اعماله اليوم بأربع جلسات تدور حول إشكاليات الاعلام في اوقات الازمات والاثار الاقتصادية للازمة الخليجية وأبعادها القانونية.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية