عائلة السعودي المختطف في لبنان تخرج عن صمتها

مدار الساعة - أدلت عائلة علي البشراوي، السعودي المختطف في لبنان، بتصريحات لوسائل الإعلام بعد فترة من تضارب التصريحات والجدل الذي أثارته واقعة اختطافه.

ونقلت صحيفة "عاجل" السعودية، عن أسرة البشراوي قولها بأنه على الرغم من عدم امتلاكها لأي معلومة بشأن مصيره حتى الآن، إلا أنها ترى جهود السفارة السعودية في بيروت لإنهاء الاحتجاز "الكبيرة" و"غير الخافية".

وشهدت الأسرة بأن السفارة السعودية ببيروت لا تدخر جهدا في التواصل مع الجهات الأمنية اللبنانية، للوقوف على ملابسات الاختطاف، ومطالبة الجهات الأمنية بسرعة إلقاء القبض على الجناة وإطلاق سراح ابنهم.

يذكر أن صحيفة "سبق" السعودية، نقلت عن مصادر لها أن السفارة السعودية في بيروت تتواصل مع الجهات الأمنية للإفراج عن مواطن اختطفه "حزب الله" اللبناني، مضيفة أن "حزب الله" يختطف مواطنا سعوديا ويطالب بفدية للإفراج عنه.

ووفقا للصحيفة فإن الخاطفين حاولوا تسييس قضية المواطن السعودي المختطف بربطها بأزمة استقالة رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، التي أعلن عنها أثناء زيارته للسعودية، الأسبوع الماضي.

وقالت الصحيفة إن الرياض تسعى للإفراج عن المواطن السعودي دون شروط، في ذات الوقت الذي تتأرجح فيه مطالب الخاطفين بين طلب فدية مالية و"تسليم الحريري"، بحسب قولها.

سبوتنيك


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية