حقائق مؤلمة عن الاقتصاد السوري

مدار الساعة - كتب .. د.عبدالفتاح العبداللات (باحث ومحلل اقتصادي –متخصص في المشاريع الصغيرة والمتوسطة)

تشير دراسات البنك الدولي أن خسائر الناتج المحلي لسوريا تقدر بما يزيد عن 226 مليار دولار وهذا الرقم قد يكون متواضعا اذا نظرنا إلى حجم الدمار في البنية التحتية المادية التي تعرضت لها الكثير من المدن السوريه وأنهيار النظم الاقتصادية وكذلك هجرت ما يزيد عن 20% من الاطباء والمهندسين الى اوروبا ، وايضا خروج ما يزيد عن 200 مليار من الاستثمارات السوريه الى الخارج.

ان هذه الخسائر التي تعرض لها هذا البلد العربي العزيز علينا كبيره فيما يتعلق بالنسيج الاجتماعي حيث أن أكثر من نصف سكان البلا هجروا منازلهم ومناطقهم لمناطق اخرى او خارج سوريا وخصوصا دول الجوار.

لقد تسببت الحرب في سوريا التي اشتعلت في عام 2011 ودخلت عامها السابع في دمار هائل لهذه الدولة العربية التي حققت أنجازات كببيره فيما يتعلق بالتنمية الشاملة والاعتماد على الذات ، فلو رجعنا الى الوراء الى ما قبل أشتعال هذه الحرب لوجدنا ان الجمهورية العربية السورية كانت تصنف من الدول الأكثر آمانا وكان لدى اقتصادها الكثير من الأنجازات فقد بلغ الناتج المحلي في عام 2010 ما يزيد عن 64 مليار دولار وكانت مساهمة الحكومه منه 22% ، وكانت تصدر ما يزيد عن 400 الف برميل يوميا ولديها صناعه دوائيه تغطي احتياجات البلاد بنسبة 90% وتصدر لأكثر من 50 دولة ، اما فيما يتعلق بالسلع الأستراتيجيه التي تعتبر جزءا من الأمن الغذائي فقد حققت اكتفاءا ذاتيا من القمح والخضار والفواكه واللحوم، وكان أنتاج سوريا من الكهرباء يغطي احتياجات البلاد ويصدر الباقي الى لبنان .

واذا تحدثنا عن مدينة حلب العاصمه الاقتصاديه والصناعيه لسوريا حيث كانت تضم ما يزيد من 30% من حجم المنشآت الصناعيه وتساهم بشكل كبير في توظيف الكفاءات والعماله الماهره المدربه ،وتعتبر المنطقه الصناعيه في الشيخ نجار بحلب المنطقه الصناعيه الأكبر في الشرق الأوسط وكانت تضم صناعات متطوره تشكل نصف الصادرات السوريه .

ما يثير الحزن لدينا أيضا أن سوريا قد حققت نجاحا كبيرا فيما يتعلق بالقضاء على الأميه حيث بلغت نسبة الاميه في عام 2010 بحدود 5% وكان من المتوقع القضاء عليها نهائيا بحلول 2015 حيث تجاوز عدد المدارس 21ألف مدرسه دمرت الحرب منها ما يزيد عن 7000 . 

في ظل ما سبق هل يشك عاقل ان ما يحدث يهدف الى تدمير انجازات سوريا ، ونهب خيراتها اذا علمنا ايضا ان معدل النمو للاقتصاد السوري كان بحدود 5% سنويا ؟!


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية