كتلة وطن النيابية: نواجه أحداثاً أهم وأخطر من اقامة حفل (مشروع ليلى)

مدار الساعة - أصدرت كتلة وطن النيابية بياناً، حول الأحداث الأخيرة التي مرّت بالوطن، وبخاصة موضوع الدجاج الفاسد إلى حفلة "مشروع ليلى".

وقال البيان الذي جاء على لسان رئيس الكتلة النائب الدكتور إبراهيم البدور، وتلقت "مدار الساعة" نسخة عنه اليوم الثلاثاءء: لقد تفاعلنا ككتلة وطن مع الأحداث الأخيرة التي تعرض لها وطننا من موضوع الدجاج الفاسد الى موضوع حفلة (مشروع ليلى).

واننا في الكتلة قمنا بمتابعة قضية الدجاج الفاسد وكان لنا حضور في اجتماعات لجنه الصحة في اجتماعها الاول والثاني مع الحكومه وشددنا على ان قوت المواطنين هو أولوية ولن نسمح كنواب بالعبث بغذاء ودواء المواطنين ووضعنا اقتراحات اخذت كتوصيات بعد اجتماع لجنةالصحه مع الحكومة.

اما في موضوع حفلة (مشروع ليلى) فقد كان لنا موقف حاسم من هذه القضية من البداية فقد قمنا بالاتصال مع وزير الداخلية ومحافظ العاصمة وأبلغناه اننا نطلب منه منع هذا الحفل؛ اولا لان هذا الحفل يحمل معاني بعيدة عن عاداتنا وتقاليدنا وحفاظا على حرمة شهر رمضان الذي نعيش أيامه، وثانيا اننا نواجه احداثاً أهم وأخطر من اقامة حفل فحدودنا مهددة بالارهاب وداخلنا يرزح تحت الوضع الاقتصادي الصعب الذي نعيش، فالواجب ان نعزز جنودنا البواسل الذين يحمون حدودنا وان نجد حلولاً للنهوض باقتصادنا وسد العجز المالي الذين نعاني منه.

وفي هذا السياق لا بد من شكر وزير الداخلية معالي غالب الزعبي الذي استجاب لرغبة النواب وأبناء الوطن الذين ناشدوه لمنع اقامة هذا الحفل ونشكر ايضا مؤسسة الغذاء والدواء على جهودهم في التحقيق واطلاعنا على كامل الملف المتعلق بموضوع الدجاج الفاسد.

ومن هذا المنبر نؤكد اننا ككتلة وطن نؤمن بالشراكة مع الحكومة لما فيه مصلحة الوطن والمواطن وسنبقى الذراع الرقابية للمواطن في نفس الوقت.

حمى الله الوطن.. ملكاً وارضاً وشعباً


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية