زوجة ويل سميث تعترف بخيانتها له مع شاب يصغرها بـ22 عاماً

مدار الساعة - اعترفت الممثلة والنجمة الأمريكية جادا بينكيت، البالغة من العمر 49 عاما، على الهواء مباشرةً في برنامج Red Table Talk بخيانة زوجها النجم والممثل العالمي الكبير ويل سميث.

بينكيت سميث، البالغة من العمر 49 عاما، أعترفت انها خانت زوجها ويل سميث مع مغني الراب أوغست السينا الذي يصغرها بـ22 عاماً، اثناء فترة انفصالهما، مؤكدة ان شعورها بالألم وعدم تفكيرها بإمكانية عودتها الى زوجها، كانا السبب في الخيانة.

وكشفت زوجة النجم العالمي عن بداية علاقتها بألسينا قائلة خلال برنامج Red Table Talk قائلة :منذ 4 سنوات ونصف بدأت صداقة مع أوغست السينا وأصبحنا أصدقاء جيدين حقاً وبدأ كل شيء معه يحتاج فقط إلى بعض المساعدة.

وجاء كلام جادا بعد تصريحات المغني الأمريكي الشاب أوغست أنتوني إلسينا الذي كشف منذ أسابيع قليلة انه كان على علاقة حميمة بمباركة زوجها.

وقال المغني الشاب أوغست أنتوني إلسينا : جلست مع ويل، وأخبرته أن زواجهما مجرد شراكة لا تنطوي على حب ورومانسية، وأنني أحب زوجته، فأعطاني بركاته".

ومن جانبها نفت جادا تصريحات ألسينا التي حملت الكثير من المغالطات وفق قولها، معلنةً أنها ستظهر عبر برنامجها Red Table Talk لتتحدث عن الأمر.

النجمة العالمية أكدت، أن علاقتها مع أوغست السينا انتهت، وأنها لم تتحدث إليه منذ سنوات، وأنها تصالحت مع ويل سميث ووصلا الآن إلى ”الحب غير المشروط“، مضيفة: لقد حاولت أنا وويل بكل ما في وسعنا الابتعاد عن بعضنا البعض فقط لإدراك أن ذلك لم يكن ممكنًا“.

ومن جانبه، قال النجم العالمي ويل سميث إنه لم يكن متأكدًا مما إذا كان سيتحدث مع بينكيت مرة أخرى بعد انفصالهما، لكنه ذكرها خلال اللقاء بالتزامهما، حيث قال لها: لقد أخبرتك في السنة الأولى التي تزوجنا فيها، أنني أستطيع أن أحبك من خلال أي شيء.

وظهر الثنائي سميث وجادا بينكيت المتزوجان منذ عام 1997 ولديهما طفلان، في برنامج “ Red Table Talk“ للرد على المعلومات المتداولة في وسائل الإعلام بعد المقابلة التي أجراها أوغست السينا مؤخرا مع برنامج صباحي إذاعي وكشف فيها أنه كان على علاقة مع بينكيت سميث وأن سميث بارك تلك العلاقة.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية