حالة نادرة تمنع طفلة من تناول الطعام 4 سنوات

مدار الساعة - تعاني بيلا كول، البالغة من العمر أربعة أعوام، من حالة وراثية نادرة تجعلها تتقيأ عندما تأكل، الأمر الذي حرمها من تناول الطعام بشكل طبيعي منذ ولادتها، ويتم تغذيتها حالياً من خلال أنبوب موصول مباشرة بأمعائها.

وقد أدت حالة الطفلة النادرة إلى عدم نمو جسمها بشكل طبيعي، حيث لا زالت ترتدي ملابس طفل بعمر 12 شهراً، أي بنفس حجم شقيقها تيدي البالغ من العمر سنة واحدة.

ويقول والدا الطفلة، فيليبا رابيتس (31 عاماً) وماثيو كول (35 عاماً)، إن الغرباء يظنون بأن بيلا وشقيقها تيدي توأمان بسبب حجمهما المتقارب.

وكانت بيلا قد ولدت بعملية قيصرية في وقت مبكر بوزن لا يتجاوز كيلوغراماً واحداً، في الأسبوع السابع والثلاثين من الحمل، بعد أن توقفت عن النمو في رحم والدتها.

كانت بيلا ترفض أي شكل من أشكال الطعام، وتوقفت عن تناول الحليب وبدأت تتقيأ بشكل متكرر. تم إعطاؤها أنبوباً أنفياً مَعدياً وهي بعمر ستة أسابيع ثم أنبوباً في أمعائها عندما بلغت الشهر الثاني عشر من عمرها.

ولا تزال بيلا تتقيأ عدة مرات في اليوم، ولا يعلم الأطباء سبب ذلك. يعتقد المعالجون أن القيء اليومي قد تسبب في نفورها من الطعام، وتخشى أسرتها أنه كلما طالت فترة إطعامها بالأنبوب، كلما كان من الصعب تعويدها على تناول الطعام بشكل طبيعي.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية