إيدي كوهين يعزي قبيلة بني حسن وينصّب وريثاً لشيخ مشايخها.. والمشاقبة والمعلا والخوالدة يردون بقوة

مدار الساعة - ردّ الوزير السابق الدكتور أمين المشاقبة والأكاديمي الدكتور عايد المعلا وطالب الدراسات العليا زيد احسان الخوالدة على تعزية الاسرائيلي إيدي كوهين بالشيخ يوسف جلال مرزوق القلاب العموش، الذي وافته المنية اول امس.

المشاقبة قال في ردّه الذي دفع به إلى مدار الساعة "ردا على تغريدة اللقيط ايدي كوهين عليك اولا ان تبحث عن اصلك المفقود غير المعروف قبل ان تتدخل في شؤون لا تخصك اذ نحن ابناء قبيلة المليون قبيلة بني حسن لا نقبل منك العزاء بوفاة الشيخ يوسف بن قلاب العموش ولا يشرفنا بالمطلق ان تذكر اسم القبيلة العريقة قبيلة الاحرار والشرفاء على لسانك ولست انت من يعين شيخ مشايخ بني حسن ذلك يتم برضاء القبيلة وصدور ارادة الملك الهاشمي ونقول لك بالفم الملآن تخسى انت ومن هم وراءك ولا نسمح لك ان تغرد بامر لا يخصك ان الذي تغرد به شأن داخلي لابناء القبيلة الاصيلة التي لم تنحرف عن التضحية والفداء من اجل الاردن والقضايا العربية".

المعلا قال في رده الذي دفع به إلى "مدار الساعة" إن قبيله بني حسن (المدرسة)، لا يشرفها ان تتلقى التعزية من أشخاص يحملون الحقد والعنصرية ويعملون بالسر والعلن ضد الاردن وقيادته الهاشمية.

وأضاف المعلا "ما تعزيته الا فتنة أراد بها تضليل تاريخ قبيله بني حسن وتاريخ أبنائها الذين ضحوا بدمائهم على اكناف القدس الشريف وعلى أبواب اللطرون وباب الواد".

وقال إن "عشيرة المعلا احد مكونات قبيلة بني حسن واحدى اللبنات الصالحة في الوطن والتي قدمت كوكبة من الشهداء لن تكون تحت سيادة غير السيادة الهاشمية بقياده الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله".

وكان إيدي كوهين غرد معزيّاً "اعزي قبيلة بني حسن الاردنية الكريمة برحيل الشيخ يوسف العموش واخص بالتعزية نائب امين سر الائتلاف الاردني وريث شيخ مشايخ بني حسن عبدالاله المعلا الزيود، متمنيا له التوفيق في قيادة عشيرته (...)".

بدوره قال الخوالدة "خسئت يا آيدي كوهين ، لو نادى المنادي حيا على الجهاد لكان المرحوم الشيخ يوسف القلاب بني حسن أول من يلبي النداء، وأننا مع جلالة الملك الهاشمي صاحب الولاية التاريخية معه في السياسة والميدان والخندق، فهؤلاء الاردنيون كلهم على قلب رجل واحد ضد التطبيع، وبني حسن هم رافعو راية الجهاد ضد المحتل منذ زمن صلاح الدين الايوبي.. ولكنك لا تعرف صالح ابو الفول ولا تعرف أن أول شهيد دافع عن القدس من جيشنا العربي هو من بني حسن في العام 1948 ... ان كل الأردن عشائره الاردنية والفلسطينية هم مثل بني حسن لا يشرفهم امثالك ايها الصهيوني الوضيع.. أخيرا ان بني حسن يقفون مع شعب فلسطين البطل وأبناء عمومتنا هناك هم سفرائنا في الصمود حتى يأتي أمر الله".




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية