مصر.. إنقاذ سيدة حبسها شقيقها 22 عاما

مدار الساعة - أعلنت السلطات المصرية، الجمعة، إنقاذ سيدة خمسينية حبسها شقيقها 22 عاما، جنوب القاهرة. وأفاد بيان لوزارة التضامن الاجتماعي المصرية بـ”إنقاذ سيدة تُدعى فادية إسماعيل (50 عاما) حبسها شقيقها 22 عاما دون رعاية، بمحافظة المنيا (جنوب القاهرة)”. 

وأضافت الوزارة أنه “تبين أن السيدة المذكورة تعيش في غرفة بحالة سيئة غير آدمية، ويظهر عليها آثار الإهمال وعدم النظافة، ولم تتناول منذ 11 شهرا سوى القليل من الطعام”.

 وأوضحت أن “شقيق السيدة يُدعى خلف إسماعيل، وهو محبوس على ذمة التحقيقات في الواقعة منذ السبت الماضي، على خلفية بلاغ قدم ضده من جيران السيدة؛ بإهمال وحبس شقيقته 22 عامًا دون رعاية”. وفي شباط 2019، تداولت وسائل إعلام محلية بمصر واقعة حبس سيدة لابنها لمدة 10 سنوات، داخل غرفة مظلمة في منزل بمحافظة الغربية (دلتا النيل/شمال)، ما أثار انتقادات شعبية واسعة آنذاك.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية