مستشار عباس يحذر نتنياهو من حرب لا مثيل لها حال ضم الضفة

مدار الساعة - حذر محمود الهباش، مستشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس، حكومة الاحتلال التي يقودها بنيامين نتنياهو، من "حرب لا مثيل لها" حال اتخاذ قرار ضم الأراضي الفلسطينية بالضفة والأغوار.

وقال الهباش في تصريحات لوسائل إعلام عبرية إن قيام تل أبيب بعملية الضم سيؤدي لموجة عنف غير مسبوقة.

وتابع في حديثه، بحسب موقع مدار نت الخاص بالصحافة العبرية، أن أجهزة الأمن الفلسطينية لن تعمل على منع المواجهة بين الفلسطينيين وجيش الاحتلال معتبر أن "هذا الأمر خارج عن سيطرتنا، ولن نتحول لشرطي إسرائيلي في المناطق الفلسطينية".

ووجه حديثه للكيان قائلا " أنتم لا تعلمون كم هي حالة الغليان في الشارع الفلسطيني، كل بيت، كل شاب، كل فتاه، يمكن أن يتحولوا لبرميل بارود إن نفذت إسرائيل الضم، عندما يفقد الانسان الأمل بالسلام والعدالة سيتحول لقنبلة، نتنياهو يدفع بالمنطقة نحو الانفجار، ولحرب حقيقية، كل أعمال العنف التي وقعت منذ عام 1917 حتى يومنا هذا ستكون شيئًا بسيطًا ومزحة مقارنة بما سيحدث بعد الضم “.

وقال الهباش "نحن لا نهدد، بل هذا هو الواقع، نتنياهو بهذا القرار يفتح كل أبواب العنف، عليكم توقع كل شيء، المنطقة ستشهد حالة عنف غير مسبوقة، وتل أبيب تتحمل مسؤولية النتائج، على الاحتلال أن يتحمل المسؤولية الكاملة عن الأمن، والصحة والتعليم ودفع الرواتب".




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية