مناقشة الإجراءات الصحية اللازمة لعودة القطاع الرياضي

مدار الساعة - ناقشت اللجنة الأولمبية الأردنية واتحاد الطب الرياضي، الإجراءات الصحية اللازمة لعودة القطاع الرياضي للعمل في ظل تداعيات فيروس كورونا.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة الأولمبية، واتحاد الطب الرياضي الذي عقد أمس الثلاثاء عبر تقنية الاتصال المرئي، ضمن سلسلة الاجتماعات الدورية التي تجمع الطرفين لوضع أفضل التصورات والإجراءات الصحية اللازمة لعودة القطاع الرياضي إلى العمل والوقاية من فيروس كورونا.

واستعرض الأمين العام للجنة الأولمبية ناصر المجالي، خلال حديثه جهود اللجنة والاتحادات في عودة القطاع الرياضي بعد توقف أكثر من شهرين بسبب الإجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة للحد من انتشار فيروس كورونا، الأمر الذي تسبب بخسائر اقتصادية وفنية وصحية كبيرة على القطاع.

وتخلل الاجتماع التوصية بتشكيل لجنة دائمة بين اتحاد الطب الرياضي واللجنة الأولمبية الأردنية فيما يتعلق بإرشادات السلامة العامة للقطاع الرياضي.

وأكّد رئيس اتحاد الطب الرياضي مازن قاقيش في تصريح صحفي، حرص الاتحاد على التشاور المستمر بين أعضائه والخبراء في مجال الطب الرياضي للوصول إلى أفضل الحلول والإجراءات الصحية المناسبة للوضع الحالي.

وأشار الأمين العام للجنة الأولمبية إلى أن اللجنة حريصة على عودة القطاع الرياضي بأقرب وقت مع التزامها بضرورة تطبيق الإجراءات الصحية بالنسبة للاتحادات والمراكز والأندية والأكاديميات، وتدريبات المنتخبات الوطنية ومراقبتها بشكلٍ دوري للوقوف على مدى التزامها بتطبيق الإجراءات الصحية.

بترا




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية