المفاوضات مع عوني مطيع لم تنته الى اتفاق

مدار الساعة - عواد الخلايلة - علمت مدار الساعة من مصادر وثيقة الصلة أن المفاوضات الرسمية مع إمبراطور قضية التبغ السجين الملياردير عوني مطيع، لم تفض الى نتائج جادة.

ويبدو أن انقطاع الدخان عن بعض محال والسوبرماركت خلال فترة الحظر المفروضة منذ ايام في الاردن، دفع البعض للسؤال عن امبراطور الدخان في الأردن.

وأكدت المصادر لـ "مدار الساعة" أنه لا نيّة للإفراج عن السجين عوني مطيع.

وكشفت هذه المصادر في أحاديث لمدار الساعة عن أن مطيع لم يقدم خلال المفاوضات الماضية مصالحة حقيقة، أو ما يرقى الى ما يمكن اعتباره مصالحة.

وتطالب المحكمة عوني مطيع بـ 538 مليون دينار مع الغرامات.


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية