وفعلتها وزارة النقل الأردنية

مدار الساعة - حركة القادمين للاردن والمغادرين عبر حركة الطيران يوم أمس الاثنين والتي وصلت الى نحو عشرة آلاف مسافر في غضون ٢٤ ساعة وضع وزارة النقل وهيئة تنظيم الطيران والمطارات في حالة استنفار قصوى.

العملية ليست سهلة كما تقتضي إجراءات التعامل مع هؤلاء وفي حالتي الاستقبال والمغادرة في الظروف الطبيعية والمعتادة بل ان ظروف انتشار وباء كورونا جعل الوزارة وكوادرها والجهات المتعاونة تقديم الخدمة على مدار الساعة .

تسهيل عمليتي الاستقبال والمغادرة نفذتها وزارة المقبل بقيادة الوزير خالد وليد سيف، وكذلك القوات المسلحة والأمن العام والمخابرات وشركات الطيران الملكية الاردنية وطيران الاردن وووووووو.

الخدمات اللوجستية للمسافرين والمغادرين ومن تم وضعهم في غرف الحجر الصحي رغم كثافة الأعداد وضيق الوقت كانت سلسة فقد وجد هؤلاء تعاملاً حضارياً وبما يخدم مصالحهم ومصالح ذويهم ويقلل من هذا الوباء.

في مثل هذه الظروف الاستثنائية أظهرت قدرة مؤسساتنا الوطنية ومختلف الأجهزة على التعاطي معها والخروج منها بأرباح لا خسائر في مقدمتها الحفاظ سلامة المواطن والانتماء الحقيقي للوطن.

نقول لوزارة النقل ولوزيرها الخلوق.. برافو


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية