وفد فوق العادة يرافق الأمير .. السفير القطري الشيخ سعود آل ثاني: هذا ما أوصاني به الشيخ تميم

مدار الساعة - إحدى الإشارات التي تنبئك بأهمية الزيارة المرتقبة لسمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر إلى الاردن؛ طبيعة الوفد الأميري المرافق.

"هذا رائع، ويدعو إلى الاستبشار.. كأن الدوحة كلها تزورنا"، يعلق أحد السياسيين الأردنيين، بعد أن أعلمته "مدار الساعة" عن طبيعة الوفد المرافق لسمو الشيخ تميم الى عمان.

عمان تترقب. هذه ليست زيارة سياسيّة وحسب، إنها كرنفال. فيما رسائل الزيارة وإشاراتها تحدثك عن الكثير.

بالتأكيد الكثير من العواصم تراقب، منذ الآن. عمان والدوحة لا تكفان عن التباهي بإرسال الرسائل لثلاثية الترميز: "التوقيت والمضمون والشكل".

ما يزيد من أهمية الزيارة ليست المسارات الرسميّة لها. هذا أمر حلّل فيه سياسةً ما تشاء، لكن ما يشعرك بالأهمية البالغة، هي أنها تحمل انتباهاً كليّاً لدى الشارع.

المواطن الأردني الذي حضن مواقف سياسية تبنتها الدوحة، يتأهب هو الآخر لمراقبة ما سيجري. هذا يعني أن الزيارة ليست رسمية وحسب. إنها زيارة وطنية بامتياز.

في الوقت الذي تكتسب فيه الزيارة المرتقبة لسمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر إلى الاردن أهمية خاصة على الصعيدين الرسمي والشعبي لدى البلدين الشقيقين فإن التطلعات تتسع والآمال تزداد بأن تشهد هذه المرحلة قفزة نوعية في العلاقات الثنائية وعلى جميع المستويات.

لكن ما يقول لـ "مدار الساعة" السفير القطري لدى المملكة الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني ان زيارة سمو الشيخ تميم إلى الأردن ستكون على أعلى المستويات، وان كانت في إطار تأكيد تمتين العلاقات وتعزيز العمل المشترك.

وأضاف سفير قطر الذي بدت على محياه البهجة معبراً بأريحية ان الزيارة تجمع اخوين حيث يضع سمو الشيخ تميم بن حمد مكانة جلالة الملك عبدالله الثاني بمنزلة "الأخ" فضلاً عن انهما زعيمان عربيان لهما حضورهما عالمياً ودورهما مؤثر في مجمل القضايا على مستوى المنطقة وعلى المستوى الدولي.

واختتم السفير القطري حديثه لمدار الساعة قائلاً : لقد أوصاني سمو الامير تميم أن أبذل قصارى جهدي للارتقاء بالعلاقة في مختلف المجالات التي تهم الاردن وقطر وصولاً الى علاقة متكاملة تخدم البلدين.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية