تقارير: صواريخ إيران قد تجبر البنتاغون على قرار عسكري جديد

مدار الساعة - ذكرت تقارير أمريكية بأن وزارة الدفاع قد تنشر منظومة الدفاع الجوي "باتريوت" في العراق، لتوفير حماية أكبر لجنودها، وذلك بعد الهجمات الصاروخية الإيرانية، التي استهدفت قواعد أميركية في البلاد.

وبحسب التقرير، فإن قرار نشر منظومة "باتريوت"، جاء بعد إعلان البنتاغون الأسبوع الماضي، نقل أكثر من 11 جنديا من العراق إلى ألمانيا لتلقي العلاج الطبي.

ويتلقى الجنود العلاج جرّاء إصاباتهم بارتجاجات في الدماغ، ناتجة عن الهجوم الإيراني بالصواريخ الباليستية، والذي استهدف قاعدتي عين الأسد وحرير في العراق.

ويعكس السعي الأمريكي لتوفير حماية أكبر لجنودها في العراق، خطر التهديد الإيراني، إذ يرى مراقبون، أن واشنطن استبعدت في وقت سابق أن تشنّ طهران هجوما بصواريخ باليستية.

وأمام الخطط الأمريكية، لتوفير حماية أكبر لقواعدها في العراق، تخرج بعض الأصوات العراقية المنددة بذلك، فمع مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس، سُلطت الأضواء على الوجود الأميركي في العراق.

ووصلت المسألة إلى قرار برلماني، يلزم الحكومة بالعمل على إنهاء وجود القوات الأجنبية على الأراضي العراقية وعلى رأسها القوات الأميركية، والذي يثير كثيرا من الجدل القانوني والسياسي داخل العراق حتى الآن.




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية