«الفيسبوك» يدل صاحب ثأر في مصر على غريمه ويقتله.. ما القصة

مدار الساعة - اعترف المتهم بقتل صاحب مغسلة بمدينة 6 أكتوبر، بسبب خصومة ثأرية بينهما، أنه ارتكب الجريمة، للثأر لمقتل عمه خلال مشاجرة مع أفراد عائلة المجنى عليه بمركز سنورس فى الفيوم.

وأضاف المتهم أنه تمكن من تحديد مكان تواجد المجنى عليه، من خلال متابعة صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، وأنه حضر منذ يومين لمدينة 6 أكتوبر، ورصد تحركات المجنى عليه لتنفيذ الواقعة.

وبسؤال شاهدى رؤية (مُقيمان بذات المنطقة)، ذكرا أنهما فوجئا بحضور شخص يرتدى جلباب وحاملاً بندقية خرطوش، قام بإطلاق أعيرة تجاه المجنى عليه، حال تواجده داخل المغسلة الخاصة به فأحدث إصابته التى أودت بحياته، وفر هارباً.

أحداث الواقعة بدأت مع تلقى قسم شرطة أول أكتوبر بلاغا يفيد إطلاق أعيرة نارية أمام مغسلة ملابس، ومقتل أحد الأشخاص.

أسرع المقدم إسلام المهداوى رئيس مباحث قسم شرطة أول أكتوبر، والنقيبان محمود خميس على، وأحمد البطران، للانتقال لمكان الحادث، وتم تتبع خط سير هروب المتهم، حيث تمكنوا من القبض عليه وبحوزته السلاح النارى المستخدم فى الجريمة، قبل مرور ربع ساعة على ارتكابها.

وكشفت تحريات رجال المباحث أن المتهم ارتكب الجريمة، بسبب خصومة ثأرية مع المجنى عليه مالك المغسلة، حيث أطلق عليه النار من سلاح خرطوش، وحرر محضر بالواقعة، وأخطر اللواء محمود السبيلى مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، وباشرت النيابة التحقيق.

 


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية