وفاة ضحية اغتصاب في الهند بعد إشعال النيران فيها

مدار الساعة - توفيت شابة تبلغ من العمر 23 عاماً، كانت ضحية للاغتصاب ثم أحرقتها مجموعة من الرجال من بينهم المتهم باغتصابها، في أحد مستشفيات نيودلهي.

وقالت الشرطة إن المرأة كانت في الطريق للحاق بقطار في منطقة أوناو بولاية أوتار براديش الشمالية لحضور جلسة استماع في قضية اغتصابها بالمحكمة عندما أُلقي عليها الكيروسين ثم أحرقت يوم الخميس.

ونقلت جوا إلى دلهي للعلاج في وقت لاحق من ذلك اليوم، وفقا لوكالة رويترز.

وقال الدكتور شالابه كومار، رئيس قسم الحروق والتجميل في مستشفى سافدارجونج بنيودلهي، إنها توفيت أمس الجمعة بعد إصابتها بسكتة قلبية.

وأضاف "كانت مصابة بحروق بنسبة 95 بالمئة" وأشار إلى أن قصبتها الهوائية احترقت وكانت "الأبخرة السامة والساخنة" تملأ رئتيها.

وكشفت وثائق الشرطة أن المرأة قدمت بلاغا لشرطة أوناو في مارس تقول فيه إنها وقعت ضحية لجريمة اغتصاب تحت تهديد السلاح في 12 ديسمبر 2018.

وذكرت الضحية في بلاغها اسم شخصين‭ ‬من المنطقة ألقت الشرطة القبض على أحدهما بينما فر الآخر.

وقال ضابط الشرطة إس. كيه. بهاجات في لكناو، عاصمة ولاية أوتار براديش، إن المشتبه به في جريمة الاغتصاب سُجن في وقت لاحق، قبل إطلاق سراحه بكفالة الأسبوع الماضي.




جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية