وزير الإعلام الأسبق سميح المعايطة يلقي بمايكروفون قناة العربية ويرفض محاورة إسرائيلي

مدار الساعة - أدى دخول ضيف إسرائيلي إلى نشرة اخبار قناة العربية التي بثت مساء اليوم الاثنين بعد الساعة العاشرة والنصف إلى غضب وزير الاعلام الاسبق سميح المعايطة.

المعايطة، الذي استضافته قناة العربية للحديث عن العلاقات الاردنية الاسرائيلة، اشترط قبل الحلقة عدم استضافة اي محاور اسرائيلي معه.

وعند بدء حديث المعايطة عن العلاقات بين المملكة ودولة الاحتلال، وفق ما رصدت مدار الساعة، أدخلت القناة محاورا اسرائيليا، وهو الامر الذي اثار المعايطة، ملقياً بالمايكروفون ومغادرا للنشرة.

وفور مغادرته، غاضباً، اعتذر القائمون على النشرة من المعايطة، وأعادوه بعد أكثر من عشر دقائق وبعد خروج الإسرائيلي.

المعايطة قال لـ"مدار الساعة" إنه في بداية التنسيق مع قناة العربية  لاستضافته وعند إخباره بأن هناك ضيفاً اسرائيلياً رفض ذلك، واشترط عليهم مقابلة كل واحد منهما على حدة لرفضه الخروج مع اسرائيلي في مقابلة واحدة وهو ما تم الاتفاق على أساسه.

وأضاف المعايطة أنه وعند دخوله الاستوديو حوالي الساعة 10 والنصف استغرب من قيام المذيع بالترحيب به وبالضيف الاسرائيلي وقام بتوجيه أول سؤال له ما دفعه للاعتذار عن اكمال المقابلة لأنه لا يقوم بالمشاركة في مقابلات مع طرف اسرائيلي، منوهاً بأنه وعقب انتهاء القناة من الحديث مع الضيف الاسرائيلي وخروجه من الحوار عاد واجاب على السؤال.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية