مجلس الوحدة الاقتصادية العربية يختتم اجتماعاته في القاهرة

مدار الساعة - اختتمت في القاهرة اجتماعات الاتحادات النوعية المتخصصة و التي نظمها مجلس الوحدة الاقتصادية العربية، بمشاركة اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب، و 16 عضوا من 7 دول عربية من بينها الاردن و الكويت والسعودية ولبنان ومصر، بالإضافة لاختتام اعمال المؤتمر العربي الإفريقي والذي عقد تحت رعاية مجلس الوحدة الاقتصادية أحد أذرع الجامعة العربية في القاهرة، اذ تبنى مؤتمر القاهرة الاستراتيجيات العربية الأفريقية التي تخدم التجارة البينية وتوفير رؤوس الأموال اللازمة واستغلال البنية التحتية لتعزيز التجارة وزيادة الناتج القومي للدول المشاركة، وزيادة الاستثمار في مشاريع الطاقة البديلة وتبني تكنولوجيا المعلومات المتطورة من خلال استخدام الاقتصاد الرقمي لمواكبة التطورات الهائلة.

وقال امين عام مجلس اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب الدكتور احمد بكر : ان الاتحاد شارك في الاجتماع عبر اعضاء مجلس الادارة وأعضاء الامانة العامة، بهدف تعزيز التواصل والتبادل المعرفي بين الاتحادات النوعية المتخصصة لتوطيد العلاقات وبحث سبل توقيع العديد من برتوكولات التعاون لايصال أهداف الاتحاد والخطط التي يسعى الى تحقيقها.

وكشف بكر ان الاتحاد سيعقد مؤتمر في بداية العام ٢٠٢٠ حول الاقتصاد الرقمي والتنمية المستدامة بمشاركة العديد من الباحثين من مختلف الدول العربية، مشيرا الى ان الاتحاد سيسعى الى استقطاب الأكاديميين والعلماء العرب المغتربين في جميع أنحاء العالم لتعزيز مكانة الاتحاد ورفعته في جميع المجالات والتخصصات.

وأضاف بكر ان الاتحاد لديه خطة استراتيجية سيسعى لتنفيذها خلال السنوات القادمة والتي تحقق أهداف ومساعي الاتحاد للتوسع والانتشار في الوطن العربي دعما للأكاديميين والعلماء العرب وتبني افكارهم و توحيد جهودهم البحثية والمعرفية والعلمية والإبداعية، مشيرا ان مشاركة الاتحاد كانت على مدار ثلاثة ايّام متتالية، حيث ابتدأت المشاركة في اليوم الاول من خلال حضور اجتماع آلية تنمية الاستثمار والتجارة في البلاد العربية والمشاركة في مناقشة بنود الاجتماع ، وتم في اليوم الثاني المشاركة في الاجتماع الدوري الواحد والخمسين للاتحادات العربية النوعية المتخصصة وإجراء لقاءات مغلقة مع الاتحادات الاخرى.

وشارك الوفد في اليوم الختامي بمؤتمر التعاون العربي الأفريقي والذي أوصى بعدد من التوصيات، أبرزها تبني الاستراتيجيات العربية الأفريقية والتي تخدم التجارة البينية وتوفير رؤوس الأموال اللازمة واستغلال البنية التحتية لتعزيز التجارة وزيادة الناتج القومي للدول المتشاركة في مجال التجارة، وزيادة الاستثمار في مشاريع الطاقة البديلة وتبني تكنولوجيا المعلومات المتطورة من خلال استخدام الاقتصاد الرقمي لمواكبة التطورات الهائلة ، وزيادة التعاون العربي الأفريقي في مجال تحقيق الأمن الغذائي من خلال تنمية الاستثمار العربي في القطاع الزراعي والصناعات التحويلية في أفريقيا.

وتحدثت الدكتورة إيمان الشيخ صالح حول دور المرأة، موضحة انه يجب العمل على تمكين المرأة وتعزيز دورها في تحقيق التنمية المستدامة، وتمكينها في النواحي السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وان هناك نماذج في المجتمع الأردني يقتدى بها يجب إبرازها، كاشفة أن 40 بالمئة من الهيئة العامة للاتحاد من النساء ولهن دور فاعل في تحقيق رؤى الاتحاد والعمل في تحقيق النجاحات المستقبلية.

ومن جانبه اكد مدير المؤتمرات في اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب الدكتور رائد أبو زيد على ان مشاركة الأردن جاءت فاعلة وناجحة ومن خلالها، اذ تم الاتفاق على العديد من مذكرات التفاهم التي ستكون موضع التطبيق لخدمة الأكاديميين والعلماء على المستوى العربي، مشيرا الى انه تم ترتيب عقد مؤتمر في مطلع العام المقبل في الاردن ومؤتمر آخر في مدينة الأقصر المصرية من خلال التعاون مع جامعة الأقصر، مبينا ان مشاركة الاتحاد العربي للمعارض والمؤتمرات جاء ضمن خطة الاتحاد السنوية للتنسيق وطرح الرؤى والأفكار التي تنسجم مع عمل الاتحاد، حيث سيقوم أمين الاتحاد محمود الجراح بطرح مذكرة خاصة بتنظيم معرض الصناعات العربية الأول في كينيا لعام 2020.

يذكر أن الأردن يشارك بثلاثة اتحادات نوعية من بين 73 اتحادا منبثقا من رحم مجلس الوحدة الاقتصادية التابعة للجامعة العربية، حيث تبحث في الاجتماع المستمر حتى يوم غد التجارة البينية والخدمات العربية وكذلك الاستثمار الصناعي وتنسيق وتخطيط التجارة البينية.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة

آخر الأخبار



جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية