قف.. انت في حضرة «المستعادة» الباقورة (صور)

قمدار الساعة - قف. انت في حضرة "المستعادة" الباقورة.

باقرة العدو، وطليعة الاراضي المستعادة بإذن الله.

هو عام. أو عساك تقول: عامين، وستفتتح الباقورة شهية المحررين لما تبقى من اراضٍ مقدسة. ليس القدس وحدها. وليست رام الله فقط. حيفا ويافا والجليل وعكا. هناك حيث سيف نابليون المكسور.


لم يكن لسان الباقورة يوماً إلا عربيًا. لا عبريا ولا انجليزيا. عربيا أردنيا، ذات أجنحة؛ ريشها النخيل، وترابها الجليل، وسماؤها نجمة محاطة بالابيض الأخضر والاحمر والأبيض.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة
جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية