العناية بصحة الأسرة يشارك باجتماع يناقش العنف في تركيا

مدار الساعة - شارك معهد العناية بصحة الأسرة، مؤسسة الملك الحسين، باجتماع إقليمي، في أنقرة بتركيا، ناقش قضية العمل مع الرجال والفتيان الناجين من العنف المبني على النوع الاجتماعي.

وشارك في الاجتماع، الذي نُظم تحت رعاية صندوق الأمم المتحدة للسكان، مؤسسات محلية ومدنية، من الأردن، وتركيا، ولبنان، إضافة إلى مجموعة من داعمي برامج العنف المبني على النوع الاجتماعي في الاتحاد الأوروبي (ECHO).

وقدّم فريق المعهد تجربة الأردن في التعامل مع الناجين من العنف المبني على النوع الاجتماعي من الذكور، من خلال نموذج معهد العناية بصحة الأسرة.

وأشار الفريق إلى إدارة الحالة الشاملة التي يقدمها المعهد للناجين من الرجال والفتيان، وخدمات أخرى تبعًا للنهج القائم على الخدمة متعددة القطاعات، والنهج المرتكز على الناجين.

وأوضح تميّز تجربة معهد العناية بصحة الأسرة كنموذج إقليمي لتقديم خدمات متعددة القطاعات من قبل فريق متعدد التخصصات في مكان واحد، بسرية وخصوصية تامتين للحالات.

والمعهد حاصل على شهادة اعتماد مجلس اعتماد المؤسسات الصحية (HCAC)، ويقدم رعاية صحية شاملة للأسرة، وتدريبًا للمتخصصين في الرعاية الصحية الأسرية، وحماية الأطفال، وخدمات ضحايا التعذيب وإعادة تأهيل الناجين من العنف.

ويقدم المعهد خدمات ومشورة تبدأ من سن المراهقة وما قبل الزواج، وتمتد إلى ما بعد الزواج لمتابعة الحمل وما بعد الولادة، إضافة إلى خدمات تنظيم الأسرة، وخدمات سن الأمل، والكشف المبكر عن سرطان الثدي.

ويعقد سنوياً أكثر من 700 دورة في مجالات مختلفة، منها دورات تدريبية قصيرة، وأخرى مختصة تمنح دبلومات تدريبية مصادق عليها من وزارة التعليم العالي.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة

آخر الأخبار



جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية