في جريمة بشعة.. شخصان يخطفان طفلاً ويغتصبانه بعد محاولة فقأ عينيه في الجويدة (صور)

مدار الساعة - خليل حماد - تعرض طفل يبلغ من العمر 12 عاماً إلى الخطف والاغتصاب تحت تهديد السلاح، من قبل شخصين فقدا إنسانيتهما في منطقة الجويدة، وفق ما روى ذووه لـ مدار الساعة مساء اليوم الجمعة.

وبعد الانتهاء من جريمتهما البشعة حاولا فقأ عيني الطفل وقاما بخنقه بلفحة قماش، وظنا انه توفي بعد ان قاما وللتأكد بـ"عضه عضة قوية" وفق وصف والده، للتأكد من وفاته، وهربا من المكان.

ولم يقف الامر عند هذا الحد، حيث ذهبا الى اسرة الطفل في اليوم الثاني لفعلتهما التي كانت الثالث من الشهر الجاري، وبدآ بالبحث عنه معهم لابعاد الشبهة عنهما.

حماية الاسرة ومن خلال مراقبة الكاميرات في المسار الذي تحرك فيه الشخصان توصلوا الى ارقام لوحات المركبة التي كانا يقودانها، حيث تم القبض عليهما.

وتم تحويل الشخصين الى محكمة الجنايات الكبرى، وفق ما روى والد الطفل لـ مدار الساعة، الذي اكد ان طفله الموجود حاليا في المستشفى للعلاج لم يفقد بصره.

مدار الساعة واذا تعتذر عن نشر الصورة أعلاه لعيني الطفل، فإنها تؤكد أن ذلك يأتي للتعبير عن بشاعة الجريمة التي وقعت، ولتحذير الأهالي من مرضى النفوس.

كما تتحفظ مدار الساعة على بث الفيديو المتعلق بعملية الخطف.

 

عينا الطفل وتبدو آثار محاولة فقئهما

التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية