المبيضين مديرا لمركز التوثيق الملكي

مدار الساعة - صادق سمو الأمير علي بن نايف الأمين الخاص لجلالة الملك عبدالله الثاني رئيس مجلس أمناء مركز التوثيق الملكي الأردني الهاشمي على قرار المجلس بتعيين الأستاذ الدكتور مهند مبيضين، مديراً عاما غير متفرغ، للمركز اعتباراً من تاريخ القرار.

يُذكر أنّ مركز التوثيق الملكي الأردني الهاشمي جاء كمبادرة ملكية من لدُن صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين المعظم وباشراف ومتابعة من سمو الأمير علي بن نايف الأمين الخاص لجلالة الملك رئيس مجلس أمناء المركز الهاشمي لإنشاء مركز التوثيق الملكي الأردني الهاشمي بموجب النظام رقم (39/2005) وليعمل على ترميم ومعالجة وتوثيق وتصوير وحفظ كل ما يخص ذاكرة الوطن والامة من الوثائق والمخطوطات بانواعها والصور والأفلام المرئية والمسموعة وجمع ما يمكن عن آل البيت والعائلة الهاشمية والمملكة الاردنية الهاشمية وذلك للتسهيل على الباحثين الراغبين في المعرفة وليحتضن المركز كل ما يمكن من الارث الوثائقي الاردني الهاشمي.

والدكتور المبيضين باحث تميزت اعماله بالرصانة والمعالجة الوثائقية وله عشرات البحوث وهو استاذ التاريخ العربي الحديث في الجامعة الأردنية وله من الخبرات الوثائقية والتحقيق التراثي العديد من الخبرات وتاليا السيرة الذاتية له.

-الاهتمام البحثي والنشر، عمل منذ عام 1996 على دراسة التاريخ الاجتماعي والاقتصادي والعمراني لمدينة دمشق وبلاد الشام في العصر العثماني، وصدر له من الأبحاث: كتاب وقف سليمان باشا العظم تحقيق ) 2003) و وغير المسلمين ومصادر وثائقهم في دمشق خلال النصف الأول من القرن الثامن عشر الميلادي(2005) و أوقاف الأديرة في دمشق خلال النصف الأول من القرن (12 هـ / 18م) (2009). وشكوى أهالي محلة الظاهر بيبرس في دمشق من فساد الأخلاق، تحقيق وثيقة(2011) وفتاوى الشيخ محمد الخليلي مصدرا لتاريخ فلطسين في القرن الثامن عشر(2013) وحمام السوق في العصر العثماني:التاريخ والسّرد والتقاليد الدمشقية، وتعليم الصبيان في دمشق العثمانية(2014). والناس والمدينة في العصر العثماني: دمشق في القرن الثامن عشر ( 2015 ) و موقف مؤرخي بلاد الشام من حملة إبراهيم باشا (1246-1248هـ/1831-1833م) (2016) وقائع فيصل بن الحسين في لندن، تحقيق، مجلة الجامعة الإسلامية للبحوث الإنسانية، جامعة غزة ، 2019. وغيرها من الأبحاث.

-وصدر له من الكتب: "أهل القلم في دمشق في النصف الأول من القرن الثامن عشر"(2005) و"فكرة التاريخ عند العرب في العصر العثماني"(2007) و"الفكر السياسي الإسلامي والإصلاح: التجربتان العثمانية والإيرانية" (2008) و" مرّ القطار" مائة عام على سكة حديد الحجاز(2009) و"ثقافة الترفيه والمدينة العربية في الأزمنة الحديثة: دمشق العثمانية" (2009). و"أنس الطاعة: السياسة والسلطة والسلطان في الإسلام(2012) والفندق الكبير: مذكرات الملك فيصل السرية عن القضية السورية واحتلال سوريا(2016). تطور الفكر الوحدوي عند محب الدين الخطيب من خلال جريدة العاصمة ومجلة الفتح (2017) والأردن المعاصر، إشكاليات التدوين والثورة والحركة الوطنية، دار أمجد، عمان(2018). شيخ الكار: السلطة والسوق والناس في دمشق العثمانية، دار جامعة حمد بن خليفة، الدوحة (2018). والكشف والبيان في خصال شرار أهل الزمان (محقق) المركز العربي للابحاث ودراسة السياسات، الدوحة، 2019..

- حصل على جائزة عبد الحميد شومان للعلماء العرب الشباب، العام 2009. ومنحة الصندوق العربي للثقافة 2008. وعضو هيئات تحرير ولجان تحكيم ومجالس بحثية علمية. ومنها عضو هيئة تحرير مجلة أسطور للدراسات التاريخية، المركز العربي للابحاث ودارسة السياساتوعضو هيئة تحرير مجلة دراسات ايرانية، تصدر عن المعهد الدولي للدراسات الإيرانيَّة، الرياض.وعضو مجلس البحث العلمي ، الجامعة الاردنية ممثلا للكليات الإنسانيةوعضو هيئة استشارية لمجلة الجامعة الإسلامية للبحوث الإنسانية/ غزةوعضو لجنة البحث العلمي في كلية الآداب في الجامعة الأردنيةن وعضو الفريق العربي لدراسة الزعامة والذي ببحث اشكالها ونماذجها، والذي يصدر اعمله عن دائرة علم الاجتماع بمعهد الدوحة للدراسات العليا.


التعليقات


سيتم عرض التعليقات بعد مراجعتها من قبل الإدارة


جميع الحقوق محفوظة لوكالة مدار الساعة الإخبارية